• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وزراء لـ «الاتحاد»:

التجربة الانتخابية تسير وفق خطوات مدروسة تعزز المشاركة السياسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يوليو 2015

سامي عبدالروؤف

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أكد مسؤولون في الحكومة الاتحادية، أن توسيع أعداد الهيئات الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، خطوة إيجابية في إطار البرنامج الوطني لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، لتطوير الحياة النيابية في الدولة وتعزيز التجربة البرلمانية في ضوء الخصوصية التي يتميز بها مجتمعنا يعد إضافة نوعية على أداء المجلس ومسيرته وتعزيز العملية الديمقراطية ككل.

وقال المسؤولون الذين تحدثوا لـ «الاتحاد»: «تعتبر التجربة الانتخابية في الإمارات التي بدأت في العام 2006 تجربة ديناميكية، تسير وفق خطوات تدريجية مدروسة، تهدف إلى تطوير عمل المجلس الوطني الاتحادي وتعزيز المشاركة السياسية في الدولة.

وأضافوا: «لا شك أننا نلحظ القفزة الكبيرة في حجم ومضمون العملية الانتخابية، وهذه القفزة هي خير دليل على نجاح برنامج التمكين لصاحب السمو رئيس الدولة، لإشراك المواطنين في العملية السياسية وتحديث أدوات المشاركة السياسية، من خلال مراحل متدرجة بحيث تُبنى كل مرحلة على نجاح المرحلة السابقة».

وقال معالي صقر غباش وزير العمل: إن «الدولة تسير بخطى ثابتة نحو توسيع المشاركة الشعبية والانتقال المتدرج والمدروس نحو التحول الديمقراطي بما يتناسب واحتياجاتنا ووفقا لرؤى القيادة السياسية التي تتبع نهجاً وبرنامجاً واضحين في هذا السياق».

وأكد غباش، أن التجربة البرلمانية في الإمارات تشهد نضجاً هادئاً وتطوراً لافتا في كل دورة وعلى مختلف المستويات وصولا إلى الأهداف المنشودة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض