• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

عبدالله بن زايد يكرم «المنصة المتعددة الأديان» بجائزة الإمام الحسن الدولية لتعزيز السلم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 ديسمبر 2016

إبراهيم سليم - عمر الأحمد(أبوظبي)

كرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي مبادرة «المنصة المتعددة الأديان من أجل السلام» في جمهورية أفريقيا الوسطى الفائزة بجائزة الإمام الحسن بن علي الدولية لتعزيز السلم التي تمنح لأكثر المؤثرين في صناعة السلم العالمي حول العالم، وذلك على هامش الملتقى الثالث لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة الذي اختتم أعماله أمس في أبوظبي.

وحضر حفل التكريم معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة دولة للتسامح، والعلامة عبدالله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة رئيس لجنته العلمية، ومعالي محمد كامون رئيس وزراء أفريقيا الوسطى السابق، وسعادة آدم جنك المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المكلف بمنع الإبادات، وسماحة علي الهاشمي مستشار الشؤون الدينية والقضائية بوزارة شؤون الرئاسة، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري، والسيد علي الأمين عضو مجلس حكماء المسلمين، والدكتور عباس شومان وكيل الأزهر، وعدد من العلماء والمفكرين العرب والمسلمين.

وجاء منح الجائزة لهذه المبادرة في ضوء دورها في إعادة لحمة المجتمع، وترسيخ قيم السلم بوسائلها الذاتية، والتواصل المباشر مع المواطنين بعد الحرب الأهلية التي شهدتها جمهورية أفريقيا الوسطى منذ العام 2012 ، من خلال شبكة المساجد والكنائس المنتشرة في أرجاء الجمهورية.

وركزت المبادرة على ضرورة توصيل معاناة شعب أفريقيا الوسطى إلى المحافل الدولية، ولعبت دوراً بارزاً للتأثير على مجلس الأمن الدولي، لإرسال قوة حفظ السلام ،حيث التقت القيادات الرمزية المؤسسة للمبادرة بالسيد بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة في مارس 2014.

ومن القيادات الرمزية المؤسسة لهذه المبادرة والمكرمة اليوم كاردينال زابالنقا رئيس أساقفة الكنيسة الكاثوليكية في أفريقيا الوسطى، وإمام عمر كوبين لياما رئيس اللجنة الإسلامية في أفريقيا الوسطى، والقس نيكولا رئيس التحالف الإنجيلي في أفريقيا الوسطى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا