• الخميس 02 رجب 1438هـ - 30 مارس 2017م

ضمن فعاليات الاحتفال بيوم زايد للعمل الإنساني

«الهوية» ترعى إفطار 5 آلاف صائم خلال النصف الأول من رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يوليو 2015

أبوظبي (وام) وصل عدد الصائمين الذين استفادوا من رعاية هيئة الإمارات للهوية للخيمة الرمضانية بمنطقة

وصل عدد الصائمين الذين استفادوا من رعاية هيئة الإمارات للهوية للخيمة الرمضانية بمنطقة مصفح الصناعية بأبوظبي 5 آلاف صائم بمعدل تجاوز 300 صائم يومياً، وذلك في إطار مشاركتها في حملة "إفطار الصائم" التي تنظمها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي سنوياً خلال شهر المبارك. وقال عبد العزيز سلطان المعمري مدير الاتصال الحكومي والمجتمعي في الهيئة، إنّ هيئة الإمارات للهوية تحرص بشكل سنوي على المشاركة في الفعاليات والأنشطة الرمضانية التي تنظمها مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، وخصوصاً الفعاليات التي تسعى إلى تعزيز نهج العطاء والعمل الخيري والإنساني، وذلك اقتداء بالمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، الذي أرسى نهجاً يفيض بالمعاني الإنسانية السامية ويزخر بالأهداف النبيلة، وسيراً على خطى القيادة الرشيدة لصاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" الذي رسّخ دعائم العمل الإنساني وعزّز مسيرة العطاء والخير التي باتت تميّز دولة الإمارات بين دول العالم أجمع.

وأضاف أن رعاية الهيئة للخيمة الرمضانية تعد جزءاً من مجموعة من الأنشطة والفعاليات والمبادرات التي تنظمها على مستوى إدارتها الرئيسية ومراكز الخدمة التابعة لها على مستوى الدولة احتفالاً بيوم زايد للعمل الإنساني، والتي تتضمن إلى جانب ذلك مبادرة لتوزيع الكراسي المتحركة والحقائب الطبية التي تتضمن أجهزة لقياس الضغط ومستوى السكّر في الدم، وهدايا تقديرية على كبار السن على مستوى الدولة بالتعاون مع مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، فضلاً عن الكثير من الأنشطة الخيرية التي تنظمها مراكز الهيئة ومنها توزيع المير الرمضاني وهدايا العيد وغيرها على الأيتام والأسر المتعففة، وتنظيم أنشطة إفطار صائم للفئات المعوزة.

وأكّد المعمري أنّ مشاركة الهيئة في فعاليات يوم زايد للعمل الإنساني" تهدف إلى تعزيز روح وثقافة العمل الإنساني لدى موظفيها ومتعامليها، والتشجيع على الاقتداء بمآثر "زايد الخير" كنموذج فريد للعطاء الإنساني العالمي، وكقدوة للعمل الإنساني الذي لا ينضب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض