• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

تتوزع بين عدد من القرى والمدن

«دار البر» ترصد سير العمل في 17 مشروعاً خيرياً في غينيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

تفقد وفد متخصص من جمعية «دار البر»، خلال الأيام الماضية، 17 مشروعاً خيرياً وإنسانياً، تغطي قطاعات خدمية ومجتمعية ودينية، تنفذها الجمعية حالياً في جمهورية غينيا، وتتوزع بين عدد من القرى والمدن في البلد الإفريقي.

ضم وفد «دار البر»، خلال مهمة العمل، عمران محمد عبد الله، رئيس قطاع المشاريع الخيرية في الجمعية، وعبد الكريم جعفر الحسن، مدير إدارة المشاريع، واستمرت الرحلة 5 أيام.

وأكدت الجمعية أن رحلة وفدها المتخصص إلى غينيا تندرج في إطار السياسة والخطط الجديدة لإدارة المشاريع لديها، القائمة علي التواصل المباشر مع شركاء الجمعية حول العالم، من الهيئات الخارجية المتواجدة والعاملة في الدول، التي تنفذ فيها «دار البر» مشاريعها الخيرية والإنسانية المتنوعة، ضمن برنامج خاص للزيارات والرحلات الميدانية خارج الدولة، بغرض الإشراف عن كثب على تلك المشاريع ومجريات العمل فيها، والاطلاع على عمل شركاء الجمعية وأدائهم فيها، ومعاينة مدى تطابق المشاريع والمنجز منها مع المتفق عليه مسبقاً، من جهة المخططات والتصاميم والمواصفات والأسعار.

وقال عبدالله علي بن زايد، المدير التنفيذي لـ «دار البر»: إن الهدف من الزيارة هو المتابعة الحية للمشاريع المنفذة ونظيراتها «تحت التنفيذ»، بالتعاون والتنسيق مع الجهة المختصة، المنفذة لتلك المشاريع الخيرية، وهي «مركز عمر بن الخطاب»، شريك الجمعية الخيرية الإماراتية في البلد الإفريقي، وصولاً إلى الوقوف على سير العمل والتأكد من المنجز، ورصد الملاحظات والتوصيات حولها، ووضع الخطط والآليات الكفيلة بتسريع وتيرة العمل في المشاريع المتأخرة، لإنجازها في أسرع وقت ممكن، والتنبيه على الذراع المنفذة للمشاريع الخيرية بالتقيد بالمعايير المتفق عليها بين الطرفين، في إطار اتفاقية التعاون المبرمة بينهما، المتعلقة بآليات ومواصفات تنفيذ المشاريع، ووضع جدول زمني للانتهاء من المشاريع المتأخرة، وآلية رفع تقارير دورية إلى «دار البر» حول سير العمل.

وأشار عمران محمد عبدالله، رئيس قطاع المشاريع الخيرية في «دار البر»، إلى عقد اجتماعات بين وفد الجمعية والهيئة المنفذة لمشاريعها في غينيا، تعرف خلالها ممثلو الجمعية على الطاقم الإداري لشريكها هناك، وبحث الجانبان آليات تنفيذ التوصيات والقرارات الصادرة حول المشاريع الخيرية.

وحسب رئيس قطاع المشاريع الخيرية، زار وفد «دار البر» سفارة الإمارات في غينيا، حيث أطلع الوفد محمد سعيد الطائي القائم بالأعمال وطاقم العمل في السفارة على أنشطة الجمعية الخيرية الوطنية، وحجم المشاريع التي تنفذها في غينيا وإفريقيا والعالم إجمالاً، بجانب المشاريع الخيرية، التي تتكفل بها داخل الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا