• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

حوافز مالية وعينية للجمهور في الشراكة الجديدة

الوحدة يعلن مجموعة النعيمي راعياً فضياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 يناير 2013

محمد سيد أحمد

(أبوظبي) ـ قدمت شركة كرة القدم بنادي الوحدة، مجموعة النعيمي كراع فضي للفريقين الأول والرديف لكرة القدم بالنادي حتى نهاية الموسم الحالي في شراكة جديدة تم الإعلان عنها في مؤتمر صحفي عقد أمس الأول بالنادي في أبوظبي حضره إبراهيم آل خاجة عضو مجلس إدارة الشركة، رئيس لجنة العلاقات العامة والتسويق، والدكتور عصام محمد علي المدير التنفيذي للنادي وأحمد عبدالله النعيمي عن مجموعة النعيمي، دون الكشف عن قيمتها المالية.

ورحب إبراهيم آل خاجة بالشراكة الجديدة ونقل شكر سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان رئيس النادي، للمجموعة على دعمها للفريقين الأول والرديف، كما أكد أن العقد سيمتد حتى نهاية الموسم الحالي حيث سيكون اسم الشركة وشعارها على ظهر قمصان اللاعبين.

وذكر آل خاجة أن العلاقة بين الطرفين ستمتد لمواسم قادمة، وأن النادي سييعلن قريباً عن الراعي الذهبي للفريق الأول سيتم الكشف عنه قريبا حيث تجري مفاوضا مع إحدى الشركات الكبرى أوشكت على الاكتمال.

وثمن آل خاجة التعاون الكبير من مجموعة النعيمي التي لم تتردد في دعم فريق الوحدة معتبراً أن المؤسسات والشركات الوطنية عليها الدور الكبير في دعم الأندية الرياضية.

من جانبه، عبر أحمد عبد الله النعيمي ممثل المجموعة عن سعادتهم في هذه المؤسسة الوطنية أن يكونوا رعاة فضيين لنادي الوحدة الذي يعتبر نادياً عملاقاً له تاريخه الحافل بالبطولات والإنجازات الكبيرة كما يتمتع بقاعدة جماهيرية كبيرة في الدولة، وقدم الشكر لسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان على منح مجموعة النعيمي فرصة الشراكة مع نادي الوحدة، كما قدم الشكر لعبد الله ناصر الجنيبي على تعاونه في إتمام الاتفاق، والشكر موصول لمجلس الإدارة الجهازين الفني والإداري واللاعبين.

وقال: الإسهام في دعم المؤسسات الاجتماعية والرياضية واحد من الأهداف الاستراتيجية للمجموعة التي تتخصص في مجالات مقاولات البناء والطرق والزجاج والألمنيوم وغيرها من المجالات الأخرى، ولها فروع بجانب مقرها في الدولة في كل من السعودية وعمان وألمانيا، ونجدد سعادتنا بأن نكون رعاة لفريق الوحدة الذي نتمنى أن يوفق في تحقيق البطولات هذا الموسم، وأملنا كبير في استمرار التعاون مع النادي مستقبلاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا