• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

عبدالله الثاني: المملكة قوية وتستطيع القضاء على الإرهاب

الأمن الأردني يحقق باعتداء الكرك ويصادر أحزمة ناسفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 ديسمبر 2016

جمال إبراهيم (عمان، وكالات)

أعلن وزير الداخلية الأردني سلامة حماد، أمس، أن حجم الأسلحة والمتفجرات بحوزة منفذي الاعتداء الإرهابي الذي وقع في مدينة الكرك يثبت أن الكرك لم تكن وحدها المستهدفة بل الأردن واستقراره.

وقال إن القوات الأمنية الأردنية قضت على المهاجمين الأربعة، وعثر في مكان إقامتهم على خمسة إلى ستة أحزمة ناسفة، ما يؤكد أن المسلحين «كانوا يهدفون إلى ضرب استقرار الأردن».

وأضاف أن لدى الحكومة الأردنية «معلومات» تمتنع عن التصريح عنها لسلامة التحقيقات، واعداً بالكشف عنها عند انتهاء التحقيق، ورفض الكشف عن جنسية وانتماء المهاجمين وإذا ما كان الاعتداء قد نفذ من قبل خلايا نائمة «لارتباط الأمر باستكمال التحقيقات». وفيما يتعلق بارتفاع عدد ضحايا الاعتداء، عزا ذلك إلى قيام المهاجمين بإطلاق النار بشكل عشوائي.

وحول تسلسل العملية الأمنية التي انتهت بمقتل المهاجمين، أوضح أن بعد انكشاف أمر المهاجمين أطلقوا النار على دورية أمنية، ما أدى إلى مقتل أحد عناصرها، ومن ثم هاجموا رجال أمن مهمتهم حماية قلعة الكرك، وقتلوا ثلاثة منهم، وتحصنوا بعدها داخل القلعة التي وجد فيها ستة سياح من بريطانيا وماليزيا وكندا، كما أدى الهجوم إلى إصابة 34 شخصاً هم: 11 من عناصر الأمن العام وأربعة من قوات الدرك و17 مدنياً، وشخصان من جنسيات أجنبية.

وجاء في بيان مشترك صادر عن مديرية الأمن العام وقوات الدرك ليل الأحد الاثنين أن «التحقيقات بوشرت للوقوف على تفاصيل الحادثة كافة، وتحديد هوية المسلحين وانتماءاتهم». وأضاف أنه جرى ضبط «كميات كبيرة من المتفجرات وأسلحة وأحزمة ناسفة» أثناء مداهمة منزل المهاجمين في منطقة القطرانة بمحافظة الكرك، على بعد 118 كلم جنوب عمان. ... المزيد