• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

أحمد بن حشر: «المنظومة العربية» حلقات مفقودة.. و«ثقوب مشوهة» !!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

شخص الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم بطلنا الأولمبي، واقع منظومة الرياضة الإماراتية والعربية والفارق بيننا وبين أبطال العالم وإلى متى نحن «محلك سر»؟، ولماذا ميداليات العرب بـ «الصدفة»، وهل يملك العرب منظومة البطل الأولمبي؟

استهل صاحب أول ميدالية للإمارات في الدورات الأولمبية حديثه، مؤكداً أن الحصول على ميداليات أولمبية يتطلب معايير وخطة عمل وأرقاماً فرضية من أجل بلوغ الهدف الأولمبي، وقال: «إذا افترضنا أن هناك 10 معايير لتحقيق الهدف الأولمبي، نجد أنه في الخارج يتم تطبيقها بنسبة 12 من 10 وليس عشرة من عشرة فقط؛ لأنهم يقفزون فوق العشرة، ويكونون قاب قوسين أو أدنى من طرق هذا الباب بقوة، بعكس ما يحدث في الإمارات التي تتعدى نسبة التطبيق فيها للأسف الـ 20%».

وأشار الشيخ أحمد بن حشر إلى أنه لا يوجه حديثه إلى اتحاد بعينه، فإذا كانت اللجنة الأولمبية مقصرة، فإن بعض الاتحادات مقصرة أيضاً و«الأولمبية» والاتحادات واللاعبين شريك في هذا التقصير، مبيناً أن التقصير الأكبر من حمل برنامج الحلم الأولمبي وهي اللجنة الأولمبية الوطنية.

وتابع: الأشخاص القائم على أمرهم البرنامج الأولمبي هم المقصرون، ويتحملون مسؤولية ما يحدث، وليست اللجنة الأولمبية الوطنية كمسمى، مع التأكيد أنه لا يوجد برنامج واضح في «الأولمبية» من أجل الوصول إلى الحلم الأولمبي.

وقال: اطلعت على برامج اللجنة الأولمبية، وهي برامج محلية، ولا أجامل جهة رسمية أو شخصاً على حساب مصلحة الدولة وسمعتها، فإذا كان من يحمل راية «الحلم الأولمبي» ويدعي تحقيقه، فعليه أن يقدم المعايير والشروط واضحة للشارع الرياضي من أجل تطبيقها والوصول إلى المردود التدريجي لتحقيق المطلوب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا