• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الأب نصحه بالهروب من مصير أدريانو

مسيرة «جو الشباب».. 10 حقائق ومحطات مؤثرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يوليو 2015

محمد حامد (دبي)

للنجم البرازيلي جو ألفيس المنتقل إلى صفوف الشباب قصة مثيرة على المستويين الكروي والاجتماعي، فهو «مشروع النجم» الذي انتظرته الكرة البرازيلية منذ ظهوره على الساحة الكروية قبل 10 سنوات، وعلى الرغم من امتلاكه قدرات خاصة، إلا أنه لم يتمكن من اقتحام دائرة نجوم الصف الأول في بلاد السامبا، قد تكون المهمة شاقة في بلد يملك قاعدة الممارسة الكروية الأكبر على المستوى العالمي، إلا أن جو يجب ألا يلوم أحداً إلا نفسه، وفقاً لما قاله الأب داريو دي آسيس، والذي أكد أن الابن يملك قدرات كروية لم يتمكن من استغلالها جيداً.

وعلى المستوى الاجتماعي فإن جو مثل الآلاف من نجوم الكرة البرازيلية عانى من الفقر، فهو من مواليد ساو باولو راعية اتفاقية التوأمة بين الفقر والموهبة في البرازيل، فالأب كان لاعباً لكرة القدم، ولكن ظروف الحياة القاسية دفعته للعمل وهجرة الكرة، فكان العمل المتاح حينها سائقاً لسيارة أجرة، وأصبحت أحلام الأب مؤجلة، فقد قرر أن يرى حلمه الكروي يتحقق مع جو وشقيقه الأصغر خوان، فرحل الأخير في حادث سيارة قبل أن يتجاوز 12 ربيعاً، ليصبح جو أمل الأسرة في الهجرة من حياة المهمشين.

10 حقائق حول جو قد تكشف الكثير عن نجم الشباب الجديد، على المستويين الكروي والاجتماعي

جواو أصبح جو

01حصل جواو ألفيس دي آسيس سيلفا على اسم الشهرة الذي يحمله الآن «جو» بعد التحاقه بأكاديمية كورينثيانز، فقد أخبره مدربه أن «جو» هو الاسم المناسب لمهاجم يريد أن يصبح نجماً، وقد ولد جو في 20 مارس 1987 «28 عاماً» في ساو باولو، وهي المدينة التي تعد أكاديمية كروية مفتوحة في البرازيل، حيث يمارس الجميع كرة القدم، وتحلم العائلات بأن ترى أطفالها نجوماً، حيث كرة القدم هي جسر العبور الآمن من الحياة القاسية إلى الرفاهية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا