• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

استكمال البنية التحتية لمشروع مرفأ تونس المالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 ديسمبر 2016

تونس (الاتحاد)

أقامت شركة مشروع خليج تونس، وهي أحد مشاريع مجموعة جي إف إتش المالية الواقع مقره في مملكة البحرين، احتفالية في العاصمة التونسية مؤخرا تدشينا لاستكمال تنفيذ أعمال البنية التحتية للمرحلتين الأولى والثانية من مشروع مرفأ تونس المالي.

وتم التدشين تزامنا مع منتدى تونس الدولي للاستثمار 2020 الذي ضم عددا من قادة العالم، حيث تم الإعلان عن رصد مبالغ تفوق 14 مليار دولار من الدول العربية والغربية لدعم المشاريع في المرحلة القادمة الأمر الذي سيساهم في دعم وإنجاح المشاريع الكبرى في تونس.

وقال هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش المالية بقوله: «يسرنا أن نعلن عن هذا التطور الجديد للأعمال الجاري تنفيذها في مشروع مرفأ تونس المالي، الذي يمثل أحد المشاريع العملاقة لمجموعة جي إف إتش والدولة التونسية.»

وأضاف«نرى أن مشروع خليج تونس سوف يكون الوجهة الأولى في تونس مما توفره من مستوى عال من البنى التحتية والمكونات المالية، التجارية والسياحية، مما يضيف الكثير إلى السوق المحلي واستثمار البنك في تونس». وتقدر قيمة التطوير الإجمالية النهائية لمشروع مرفأ تونس المالي ب 3 مليارات دولار أميركي ويمتد على مساحة 523 هكتارا في منطقة الحسيان، أريانة الساحلية في تونس، ويتم تطويره على أربعة مراحل لكل منها مكوناتها الخاصة بها.

وسوف يضم مرفأ تونس المالي الضاحية المالية التي من المتوقع أن تضم عددا كبيرا من كبرى المؤسسات المالية والاستثمارية وشركات التأمين وغيرها من شركات الخدمات المساندة، ليكون مركز مالي مهم للأنشطة المالية والمصرفية في شمال أفريقيا مما يسهم في تنمية الاقتصاد التونسي من خلال توفير فرص العمل وجذب الاستثمارات وتطوير أسواق رأس المال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا