• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

خلال زيارته المخيم الإماراتي - الأردني في «مريجيب الفهود»

وفد البرلمان الأوروبي يثمِّن عطاء الإمارات الإنساني في مختلف أرجاء العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 نوفمبر 2017

عمان (وام)

أشاد أنطونيو لوبيز - إستوريز وايت رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية الإماراتية في البرلمان الأوروبي بالدعم والجهود الإنسانية الكبيرة التي تقدمها دولة الإمارات للاجئين السوريين في مخيم «مريجيب الفهود» في الأردن، والتي تأتي في سياق دور الدولة الريادي وعطائها الإنساني، خاصة في مجال المساعدات الإغاثية على المستويين الإقليمي والعالمي.

 جاء ذلك خلال زيارة وفد مجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية الإماراتية أمس الأول للمخيم الإماراتي الأردني، والتي تعد الأولى من نوعها لوفد برلماني أوروبي، وذلك بالتنسيق والتعاون بين المجلس الوطني الاتحادي وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية، وبدعم من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس الهيئة، وسفارة الدولة في المملكة الأردنية الهاشمية.

 وتأتي زيارة الوفد للمخيم ضمن فعاليات برنامج زيارتهم الرسمية لدولة الإمارات بدعوة من المجلس الوطني الاتحادي.

وأكد أعضاء مجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية - الإماراتية في البرلمان الأوروبي، عقب تفقد مرافق المخيم وتبادل الأحاديث مع المسؤولين وسكان المخيم، تقديرهم العميق للدور الإنساني الريادي الذي تلعبه دولة الإمارات في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين، ودورها الإنساني في كثير من مناطق العالم، مشيرين إلى أن الإمارات قدمت من خلال الخدمات المتطورة في هذا المخيم ما عجز الآخرون عن توفيره للاجئين.

من ناحيته، أكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الأوروبية - الإماراتية أهمية زيارة المخيم للاطلاع من كثب على ما تقدمه الإمارات للاجئين السوريين، مشيراً إلى أن دور الإمارات الإنساني عالمياً بات نموذجاً يحتذى به في هذا الإطار والخبرة الكبيرة التي اكتسبتها في دعم اللاجئين والإغاثة الإنسانية يجب الاستفادة منها، معرباً عن تقديره وتثمينه التزام الإمارات بحماية ودعم اللاجئين على مستوى العالم وفي منطقة الشرق الأوسط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا