• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

لغتنا الخالدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 نوفمبر 2017

يتكون الوطن العربي من 22 دولة عربية. تجمعنا اللغة الموحدة والدين والتاريخ والمصير المشترك. ومع اختلاف ألسنتنا ولهجاتنا وعاداتنا وتقاليدنا فإن لغة واحدة وهي العربية تشد ثباتنا ورابطتنا، وهي اللغة العربية لغة الضاد وسميت الضاد لأنها اللغة الوحيدة التي تحتوي على حرف الضاد ومن الصعب قدرة غير المتحدث بها على أن ينطقه، وتحتوي أيضاً على أكثر من 12 مليون كلمة وينطق بها 420 مليون شخص حول العالم ولكن القليل منهم من هو فصيح، وقد أثرت اللغة العربية في الكثير من اللغات، ومن الممكن أن تكون مترابطة مما يجعلها غاية لتعلمها ولسهولة اللسان العربي لتعلم لغات أكثر من غيره مثل الفارسية والعبرية والهندية والأوردو والتركية والإسبانية لوجود مصطلحات مشابهة بسبب وجود الحضارات الإسلامية واحتكاكهم بها. من الممكن التعبير بأكثر من مفردة وإطناب الحديث وإيجازه ووجود محسنات بديعية للتعبير يصعب وجودها في أي لغه أخرى. اللغة العربية هي السلاح الخفي للوطن العربي الذي يجمعنا ومهما اختلفنا أعراقاً وطوائف فإن لغتنا الأصيلة تجمعنا، فهنيئاً لمن يتحدث لغه القرآن.

سارة عبدالله

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا