• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

مقتل 7 جنود ليبيين بتفجير انتحاري ببنغازي والجيش يسيطر على المصايف الأربعة

«الوفاق» تعلن رسمياً تحرير سرت من «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 ديسمبر 2016

عواصم (وكالات)

قتل سبعة جنود ليبيين وأصيب ثمانية آخرون في هجوم انتحاري بحي قنفوذة المحاصر في مدينة بنغازي، واعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم. وقال مصدر طبي من المستشفى الرئيسي في بنغازي، إن كل القتلى في التفجير من «الجيش الوطني الليبي»، التابع للجنرال خليفة حفتر.

قال المسؤول الإعلامي للقاطع الرابع بمحور غرب بنغازي المُنذر الخرطوش أمس، إن الجيش الليبي سيطر على المصايف الأربعة (الأسيل والنور والياسمين والمعلمين) بالكامل غرب مدينة بنغازي.

وأوضح الخرطوش لـ«بوابة الوسط»، أن سيطرة قوات الجيش على مصيفي (الأسيل والنور) كانت خلال العملية العسكرية الأخيرة، بينما سيطرت في وقت سابق على مصيفي (المعلمين والياسمين) التي انسحبت منها في وقت سابق. وأضاف قائلاً: «إن الجيش الليبي على جاهزية تامة لفرض سيطرته على آخر مواقع يسيطر عليها تنظيم (داعش) والتشكيلات المسلحة المتحالفة معه التي تتمركز في ما تبقى من منطقة قنفودة»، مشيراً إلى أنهم ينتظرون الأوامر فقط للتقدم.

وأعلن رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج رسمياً تحرير مدينة سرت، معقل تنظيم داعش في البلاد، مؤكداً في الوقت نفسه أن الحرب على الإرهاب في ليبيا «لم تنتهِ». وقال السراج «بعد مرور ثمانية أشهر من بداية العمليات ضد تنظيم داعش في مدينة سرت، أعلن رسمياً عن انتهاء العمليات العسكرية وتحرير سرت».

ووجه السراج في خطابه تحية إلى القوات الموالية لحفتر والتي تخوض معارك منذ عامين ضد الجماعات الإرهابية في الشرق الليبي. ... المزيد