• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تحذير أوروبي من تدهور الوضع

مقتل 5 جنود أوكرانيين بانفجار لغم للانفصاليين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

قتل 5 جنود أوكرانيين أمس بانفجار لغم شرق أوكرانيا حيث تستمر الاشتباكات بين الجيش والمتمردين الانفصاليين رغم التوصل إلى وقف لإطلاق النار قبل أربعة أشهر. وقال المتحدث باسم الجيش اولكسندر موتوزيانيك "إن اللغم انفجر في قرية دونيتسكي على بعد نحو 45 كيلومتراً من منطقة لوغانسك وأسفر أيضاً عن وقوع 3 جرحى"، وأضاف "إن الوضع في منطقة الحرب لا يزال صعباً حيث يواصل المتمردون الهجمات المسلحة "، متهما الانفصاليين بقصف مواقع حكومية في قرى شمال وشمال شرقي لوجانسك بالأسلحة الثقيلة، وهو ما تحظره هدنة مينسك التي تم التوقيع عليها في فبراير الماضي. إلى ذلك، حذرت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بشدة من تدهور الوضع في منطقة النزاع شرق أوكرانيا. وقال نائب رئيس بعثة المراقبة الخاصة بأوكرانيا والتابعة للمنظمة ألكسندر هوج "إن مراقبي المنظمة شاهدوا معدات عسكرية ثقيلة كدبابات ومدافع الهاوتزر في منطقة الجبهة بأكملها، وتلك المعدات التي كانت أطراف النزاع قد تعهدت بسحبها من المنطقة". وأضاف "ساء الوضع خلال الأسبوع الماضي بشكل واضح". ودعا هوج وحدات الحكومة الأوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا لسحب الأسلحة الثقيلة على الفور. وانتقد بشدة زيادة أعداد نقاط التفتيش التابعة لكلا الجانبين في منطقة النزاع. وأشار إلى أن هناك عشرات السيارات تتكدس بلا داعٍ على نقاط التفتيش، وقال "هذه الأماكن تعد أهدافاً لشن هجمات ويتعرض المدنيون من خلالها لمخاطر بلا داع". وشدد على ضرورة انسحاب الانفصاليين من منطقة شيروكي، وأشار إلى أن هذه المنطقة خالية من السكان، ولكنها مليئة بالمدافع والألغام. وقال إنه يعتزم زيارة منطقة لوغانسك الواقعة تحت سيطرة الانفصاليين اليوم الاثنين، ثم يتوجه منها إلى العاصمة الأوكرانية كييف. من جهتها، ذكرت وزارة الخارجية الألمانية أن الجيش الألماني سوف يشارك في مناورتين عسكريتين في أوكرانيا خلال فصل الصيف الجاري. وأوضحت في ردها على طلب الإحاطة المقدم من الكتلة البرلمانية لحزب اليسار في البرلمان الألماني "بوندستاج" أنه من المقرر المشاركة بعدد من الأفراد في مناورة القوات البرية المعروفة باسم "ترايدنت السريع" وفي المناورة البحرية المعروفة باسم "نسيم البحر". ومن المقرر افتتاح المناورة التي تقودها القوات البرية للولايات المتحدة في 20 يوليو الجاري باحتفال رسمي، وسوف تستمر لمدة 11 يوماً. فيما تبدأ المناورة البحرية "نسيم البحر" في البحر الأسود في الفترة بين 31 أغسطس وحتى 12 سبتمبر، وتقودها الولايات المتحدة وأوكرانيا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا