• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م
  01:26    الحريري: الفترة الأخيرة كانت صحوة للبنانيين للتركيز على مصالح البلاد وليس على المشاكل من حولنا    

أكد أن من يخشى المنافسة لا يستحق أن يخدم اللعبة‬

المعيني: 35 عاماً تشفع لي لرئاسة رقعة الأذكياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 ديسمبر 2016

رضا سليم (دبي)‬

أكد الدكتور سرحان المعيني نائب رئيس نادي الشارقة الثقافي للشطرنج، والمرشح لرئاسة اتحاد الشطرنج، أن تاريخه في اللعبة على مدار 35 عاماً، وبصفته أحد أبناء الرقعة الشطرنجية تشفع له لرئاسة الاتحاد، وقال: «موجود في الرقعة الشطرنجية منذ العام 1978، إضافة إلى الخبرة الإدارية على مدار سنوات طويلة، سواء في اتحاد الكرة أو الشطرنج والشعب وجمعية القوس والسهم، وإلى جودي في مجلس إدارة نادي الشارقة الثقافي للشطرنج، والجمعيات التطوعية حيث اكتسبتُ خلال هذه السنوات خبرة إدارية كبيرة إلى جانب كوني لاعباً سابقاً».‬

وأكد أن انسحاب خالد بن زايد الفلاسي لن يغيِّر من الأمر شيئاً، بل إن الأمور في وجود خالد كانت أسهل بالنسبة إليه، مشيراً إلى أنه لا يخشى المنافسة مع أي شخصية تتقدم لمنصب رئيس الاتحاد، وقال: «من يخشى المنافسة يكون ضعيفاً ولا يستحق أن يكمل المسيرة، الانتخابات ديمقراطية، ومن يفوز نبارك له، ومن يخسر سيكون قد قام بمحاولة لخدمة الرياضة الإماراتية، وتولي رئاسة اتحاد الشطرنج تكليف وليس تشريفاً إذ أن هناك عملاً كبيراً لا بد أن يقوم به المجلس في خدمة اللعبة ويحقق إنجازات، ويطور اللعبة ويوسع القاعدة».‬

وأضاف: «أدخل الانتخابات من أجل مصلحة اللعبة وليست هناك مصلحة شخصية لي، ومنافسي يوسف باصليب من الشخصيات المشهود لها بالكفاءة إلا أنه كان بعيداً عن اللعبة لفترة طويلة، ولديَّ خلفيات لكل ما يدور في اللعبة وهمومها ومشاكلها، وأريد أن أحل هذه المشاكل وأضعها على الطريق الصحيح».‬

وأشار إلى أن برنامجه الانتخابي يرتكز على 3 محاور رئيسية، قائلاً: «هدفي أن أرفع سقف اللاعبين، وتأسيس قاعدة كبيرة من اللاعبين الصغار، وأيضاً اتساع قاعدة اللاعبات، وتأسيس نادٍ شطرنجي في إمارة أم القيوين، نظراً إلى أنها الإمارة الوحيدة على مستوى الدولة التي لا تملك نادياً لرقعة الأذكياء، والأهم أن تكون هناك أندية جديدة تساعد على انتشار اللعبة».‬

وأضاف: «الأهم كيفية حصول 3 لاعبين جدد على لقب أستاذ دولي كبير، فالساحة الشطرنجية لا تضم إلا سالم عبدالرحمن وطالب موسى، ولو أننا نجحنا على مدار 4 سنوات في أن يكون لدينا 3 لاعبين و3 لاعبات في لقب أستاذ دولي كبير سأكون قد أنجزت، لأن اللقب هو الأعلى على مستوى العالم».‬ ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا