• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

قضية الجولة

«عواجيز الهواة» إضافة أم انتكاسة؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 ديسمبر 2016

عماد النمر (الشارقة)

يضم دوري الدرجة الأولى أكبر عدد من كبار السن، بعضهم مازال متألقاً، ويقدم عطاءات متميزة في «المستطيل الأخضر»، والقليل منهم أصبح «عالة» على فريقه، وخفت نجمه الذي كان ساطعاً في السابق، وبعضهم يشكل إضافة قوية ومميزة بوجوده في دوري الأولى. وما بين هذا وذاك نرصد وجود هؤلاء ونستمع إلى آراء المسؤولين واللاعبين لنتعرف على الواقع في أروقة دوري الهواة.

في البداية، أكد عبد الله أحمد مدير فريق عجمان أن وجود لاعبين كبار في أندية دوري الدرجة الأولى ضرورة لابد منها، نظراً لامتلاك هؤلاء اللاعبين الكثير من الخبرات اللازمة لمساعدة الفريق في مشواره نحو تحقيق هدف الصعود إلى دوري المحترفين، لكنه أوضح أن العديد من هؤلاء اللاعبين، وحسبما يرى في هذا الموسم، لم يعودوا يشكلون الإضافة المرجوة في فرقهم، بل أصبح بعضهم «عالة» على فريقه. وقال بالطبع إن أغلب الإدارات تفضل اللاعب الشاب، في حال تميزه وجاهزيته، لكن هذا اللاعب الصغير يحتاج إلى وقت، حتى يكون إضافة حقيقية لفريقه وليس مجرد لاعب، لذلك تلجأ إدارات الأندية إلى كبار السن كونهم جاهزون ويملكون الخبرة، وينجح اللاعب الكبير مع فريقه إذا كان محافظاً على لياقته ومستواه الفني والبدني ويواظب على التدريب، ويفشل اللاعب خاصة إذا كان متأثراً بعوامل الزمن وتراجع مستواه عموماً.

وأشار إلى أن الأندية التي تضع في خطتها الصعود، تضطر للتعاقد مع لاعبين كبار من أجل المساعدة في تحقيق طموحاتهم سريعاً، وقال لو كان في أندية الدرجة الأولى فريقاً رديفاً فإن ذلك سيساعد على تفريخ لاعبين شباب لديهم خبرة لا بأس بها للمشاركة مع الفريق الأول، وهذا ما نرجو تحقيقه في كل أندية دوري الدرجة الأولى.

من جانبه، قال عمران الجسمي مدير فريق الشعب إننا لا نستطيع حسم وجود اللاعبين الكبار بأنه إضافة أو انتكاسة على العموم، لأن في الأمر العديد من الجوانب، فهناك لاعبون يشكلون إضافة كبيرة، والبعض منهم لم يعد يشكل إضافة بل أصبح مجرد لاعب، والأمر يتوقف على اللاعب نفسه، فمن يحافظ على نفسه ولياقته ومستوى وتركيزه في الكرة، سيستمر وستطلبه الأندية للاستفادة من خبراته، كما أن اللاعب المخضرم الجاهز يستطيع إفادة فريقه حتى لو لعب لبعض الوقت، كونه يملك رؤية للملعب ولديه خبرات التعامل مع المواقف الصعبة والضغوط، وهناك العشرات من اللاعبين الذين يشكلون إضافة كبيرة لفرقهم في دوري الأولى.

وأشار إلى أن الأمر يعود أيضاً إلى الإدارات الفنية للفرق التي تستعين باللاعبين الكبار، وضرورة التوظيف الصحيح للاعب مهمة جداً، لذلك فالكثير من المدربين يراعون هذه النقطة، ونراهم يدفعون بلاعب الخبرة في الوقت المناسب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا