• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

هاترك تاريخي لـ «الفنزويلي»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 ديسمبر 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

أن تسجل هدفاً أو هدفين برأسك في مباراة واحدة فهذا أمر وارد ويكشف عن مهارة كبيرة في اللعب بالرأس، أما أن تسجل 3 أهداف «هاتريك بالرأس» في مباراة واحدة وخلال 13 دقيقة فقط، فهذه قدرة فريدة وإنجاز يسجله التاريخ خصوصاً إذا ما تحقق في بطولة دوري قوية ومثيرة مثل الدوري الإنجليزي «البريميرليج». هذا ما فعله اللاعب سالومون روندون مهاجم فريق وست بروميتش ألبيون، في الجولة الـ16 من الدوري الإنجليزي ضد فريق «سوانزي» في المباراة التي انتهت بفوز فريقه 3/‏‏ 1.

وذكر موقع راديو «مونت كارلو سبورت» أن هذا الإنجاز لم يحدث في تاريخ «البريميرليج» سوى مرة واحدة موسم 97/‏‏ 1998، عندما نجح اللاعب دونكان فيرجسون مهاجم فريق إيفرتون، في تسجيل ثلاثة أهداف برأسه في مرمى فريق بولتون في المباراة التي انتهت 3/‏‏ 2 لصالح فريقه. وأعاد سالومون روندون الكرّة بنجاح ليكون ثاني لاعب في الدوري الإنجليزي يحقق هذا الإنجاز، والأهم أنه حقق هذا الرقم في زمن قياسي (13 دقيقة) منها رأسية من على نقطة «الجزاء».

وخوسيه سالومون روندون وهذا اسمه بالكامل هو لاعب «فنزويلي» من مواليد 16 سبتمبر 1989 في كاراكاس «27 عاماً» وهو مهاجم رأس حربة فارع الطول (190 سم) ويرتدي القميص رقم 9، وكان قد بدأ مسيرته الاحترافية في بلاده مع نادي أراغو (06/‏‏ 2007) ثم لاس بالماس (08/‏‏ 2010) وفي العام 2014 انتقل إلى صفوف فريق زينيت سان بطرسبورج حتى 2015 ومنه إلى وست بروميتش ألبيون الإنجليزي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا