• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

«الشائعة المجنونة» تثير أزمة

كونتي: الهوس الصيني يهدد كرة القدم في العالم!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 ديسمبر 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

انتقد الإيطالي أنطونيو كونتي المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي، الأندية الصينية التي تتسلح بالقوة المالية من أجل جذب نجوم كرة القدم العالمية وإغرائهم برواتب ضخمة للعب في الدوري الصيني. وأعرب عن اعتقاده أن هذه «القوة المادية» للأندية الصينية تمثل تهديداً حقيقياً على الدوري الإنجليزي «البريميرليج». وكان كونتي يرد على أسئلة الصحفيين بشأن مستقبل لاعبه البرازيلي أوسكار الذي يقترب نادي شنغهاي الصيني من ضمه إلى صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية في مطلع العام الجديد 2017. وأكد كونتي أن سوق كرة القدم الصينية لا يمثل تهديداً على نادي تشيلسي فقط وإنما يهدد جميع أندية العالم. وعندما سأل الصحفيون كونتي عن حالة لاعبه أوسكار تحديداً، تهرب من السؤال وراوغهم قائلاً: «أنا لا أعرف الكثير عن موقف أوسكار وما علينا سوى الانتظار لنرى ما سيحدث». وتابع المدير الفني للبلوز قائلاً: «ربما تملك الأندية الصينية المال ولكنها لا تملك المستوى الرفيع ونوعية كرة القدم التي تمارَس في إنجلترا».

وأشار في الوقت نفسه إلى أن «البريميرليج» دوري رائع، والقدرة على اللعب لأحد أنديته تعتبر فرصة ولا أروع وتمثل سعادة كبيرة لأي لاعب. وعلق قائلاً: «ينبغي أن يفخر أي لاعب بالتواجد في هذا الدوري لأنه الأفضل في العالم. وكانت الصحف البريطانية قد ذكرت أن نادي شنغهاي الصيني على استعداد لدفع 5. 71 مليون يورو لضم أوسكار خلال الميركاتو الشتوي المقبل.

ومن جهة أخرى دعت صحيفة «الشعب» الصينية، الأندية إلى الحد من نفقاتها في سوق الانتقالات التي ستبدأ في أول يناير المقبل، وحذرت الصحيفة قائلة: حتى وإن كانت ليست هناك نية في فرض قيود على رؤوس الأموال المستثمرة في «السوبرليج» الصيني ودوري الدرجة الأولى، فإن الأندية الصينية مطالَبة بالحفاظ على توازنها المالي على المدى الطويل.

من جانبه ذكر موقع «ترانسفير ماركت» أن أندية «السوبرليج» الصينية كانت قد دفعت في الميركاتو الشتوي السابق في شهر يناير الماضي مبلغ 331 مليون يورو لشراء 163 لاعباً جديداً.

يأتي هذا في وقت سرت «شائعة مجنونة» قادمة من الصين تفيد أن نادي «هيبي فورشن» الذي يلعب في الدوري الصيني قدم عرضاً يسيل له اللعاب للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي للانضمام إليه مقابل 100 مليون يورو سنوياً ولمدة 5 سنوات (أي 500 مليون يورو). وذكر موقع «سكاي سبورت» أن هذا المبلغ سيكون في صورة راتب سنوي لميسي بخلاف المبلغ الذي سيُدفع لنادي برشلونة مقابل الشرط الجزائي المنصوص عليه في عقد اللاعب الحالي ( 250 مليون يورو). ويعني هذا العرض المغري أن ميسي سيحصل شهرياً على مبلغ 3. 8 مليون يورو، بينما سيبلغ راتبه الأسبوعي 93. 1 مليون يورو، وهو رقم سيكون الأعلى في تاريخ رواتب النجوم على مر تاريخ كرة القدم. وتابع «سكاي سبورت» أن هذا النادي الصيني بعرضه هذا إنما يواصل صفقاته المجنونة، حيث سبق أن دفع راتباً قدره 9. 52 مليون يورو على 23 شهراً فقط للاعب الأرجنتيني ايزكيل لافيتزي حسبما جاء تحقيق «فوتبول ليكس»، وتلعب الأقاويل المثارة حول ميسي دوراً في تأجيل حسم موقفه من البقاء في برشلونة.

من جانبه ذكر موقع «راديو مونت كارلو سبورت» أنه إذا ما تحققت هذه الشائعة «المجنونة»، فإن ميسي سيلعب تحت قيادة التشيلي مانويل بيلليجريني المدير الفني الحالي للفريق والسابق لمانشستر سيتي، ويزامل عدداً من النجوم المعروفين مثل جيرفينيو وستيفان مبيا وجايل كاكوتا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا