• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

المملكة من أكثر الدول التي تضررت من سياسات قطر في المنطقة

البحرين: قرار فرض التأشيرات حق وطني سيادي لتعزيز الأمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 نوفمبر 2017

المنامة (وام)

أكدت مملكة البحرين حقها السيادي والوطني في فرض تأشيرات لدخول أراضيها، على المواطنين القطريين والمقيمين أو غيرهم من الجنسيات، موضحة أن قرار فرض التأشيرات يستند إلى أحكام الدستور والقوانين الوطنية ويتماشى مع مبادئ وقواعد القانون الدولي الذي يعطي الدولة حق منح التأشيرات لدخول أراضيها للأجانب أو إعفائهم.

ونقلت وكالة أنباء البحرين «بنا» عن السفير الدكتور يوسف عبد الكريم بوجيري مندوب المملكة الدائم لدى مكتب منظمة الأمم المتحدة في جنيف.. أن بلاده لم تخالف بقرارها التزاماتها الدولية بموجب الاتفاقيات أو المعاهدات الدولية في هذا الإطار.. مضيفا أن القرار يأتي في إطار تعزيز أمنها الوطني وحمايته وتحصينه ودرءاً لأي سوء أو ضرر يراد أن يمس به. وأكد بوجيري في رده على المغالطات التي صرح بها مندوب دولة قطر الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف أن التصريحات تعد انتهاكا لسيادة البحرين وتدخلا سافرا في شؤونها الداخلية.. مشددا على أن المملكة لديها كامل الحق في اتخاذ ما تراه مناسبا من قرارات وإجراءات تحفظ لها أمنها واستقرارها خاصة حيال دولة دأبت على التآمر عليها وسعت لزعزعة وتقويض أمنها واستقرارها.

وأشار مندوب البحرين إلى أن بلاده عانت كثيرا من قطر وأنها من أكثر الدول التي تضررت من هذه الدولة وسياساتها في المنطقة والتي لم تراع حقوق الجوار وما يربط الشعبين الشقيقين من صلات قربى ونسب ومصاهرة من خلال إقدام نظامها على التآمر على البحرين ومحاولاتها الدائمة لزعزعة الأمن والاستقرار فيها ونشر الفوضى والأعمال الإرهابية التي لا تزال المملكة تعاني منها وتعمل على مكافحتها.. وذلك انطلاقاً من دورها الدولي في مكافحة الإرهاب والجهات التي تموله وتدعمه.

وأكد أن مكافحة الإرهاب من أولويات البحرين خاصة أنها عضو أساسي ومؤسس في دول التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب.