• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الجبوري يطلب دعماً دولياً لدحر الإرهاب وإعادة النازحين

إطلاق «وثيقة رمضان» للم الشمل والمصالحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يوليو 2015

بغداد (الاتحاد)

أطلقت لجنة الأوقاف والشؤون الدينية في مجلس النواب العراقي ما سمته «وثيقة رمضان للم الشمل ورأب الصدع» برعاية رئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

وقال الجبوري في مأدبة إفطار أقامتها اللجنة إن «وثيقة رمضان تأتي ضمن‏ حزمة مشاريع وطنية مخلصة لم يكن آخرها مبادرة الزعيم عمار الحكيم رئيس المجلس الإسلامي العراقي، ومبادرة مؤسسة المصالحة الوطنية، ومبادرة الأمانة العامة لمجلس الوزراء، ومبادرات وجهود أخرى تؤكد حضور التوجه العام في المشهد، وتشير إلى سير حثيث لتحقيق المصالحة الوطنية الناجزة من خلال جهد وطني خالص مخلص بعيداً عن التأثيرات الخارجية».

وطالب الجبوري بمواصلة الدعم الدولي للعراق في حربه ضد الإرهاب، وأن يكون للأمم المتحدة دور مباشر في دعم القوات الأمنية وقوات العشائر في المحافظات الساخنة، مشدداً على ضرورة تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته الأخلاقية في تقديم الدعم والإغاثة للنازحين والعمل على إعادتهم إلى مناطقهم التي تم تحريرها من «داعش».

جاء ذلك لدى استقبال رئيس مجلس النواب أمس، رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش حيث جرى بحث الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد والمنطقة.

تناول اللقاء مناقشة مشروع المصالحة الوطنية وتشريع القوانين المهمة ومنها قانونا الحرس الوطني والعفو العام.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا