• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

إسبانيول لم يعرف الهزيمة في آخر 9 مباريات

«ديربي كتالونيا».. البارسا يسعى للاقتراب من «الملكي الغائب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 ديسمبر 2016

محمد حامد (دبي)

يصطدم برشلونة مع إسبانيول اليوم في ديربي كتالونيا الذي يقام في إطار مواجهات المرحلة الـ 16 للدوري الإسباني، فيما تأجلت مواجهة الريال مع خفافيش فالنسيا، نظراً لانشغال الملكي بمونديال الأندية، ويسعى البارسا لاستغلال مباراة اليوم من أجل الاقتراب خطوة جديدة نحو «الصدارة الملكية» وتقليص الفارق إلى 3 نقاط بدلاً من 6 ولو مؤقتاً.

وفي المقابل يستقر إسبانيول في منتصف جدول الترتيب، وهو لم يعرف الهزيمة منذ الأسبوع السادس، مما يؤكد استقرار أوضاع الفريق، حيث لم يعرف السقوط في آخر 9 مباريات، محققاً الفوز في 4 من بينها، وتعادل في 5 مواجهات. ويسعى جيران البارسا إلى استغلال إرهاق ميسي ورفاقه بعد العودة من الدوحة، ويقود إسبانيول المدرب كيكي سانشيز فلوريس الذي نجح في تحقيق نتائج جيدة في المباريات الأخيرة. وبعيداً عن أجواء الديربي الكتالوني المرتقب، والذي من المتوقع ألا يكون نزهة للبارسا وفقاً لتوقعات الصحافة الكتالونية وكذلك المدريدية، فإن تمديد عقد لويس سواريز كان له حضور بارز في صحافة كتالونيا.

فقد أكد سواريز الذي مدد إقامته مع البارسا 5 سنوات حتى 2021، أنه لم يكن هناك أي عوائق أمام موافقته على تجديد عقده، والذي تضمن وجود شرط جزائي تبلغ قيمته 200 مليون يورو، وأشار سواريز إلى أن فرحته الحقيقية ستكتمل حينما يجدد ميسي عقده مع الفريق، الأمر الذي يعني استمرار ثلاثي «إم إس إن» ميسي وسواريز ونيمار معاً لفترات طويلة قادمة.

وجاءت تعليقات سواريز حول رغبته في بقاء ميسي معه في صفوف البارسا، بعد أن تناقلت الصحف وعلى رأسها سبورت الكتالونية، وكذلك ووكالات الأنباء العالمية ما يفيد بأن فريق هيبي الصيني يعرض 500 مليون يورو للحصول على توقيع ميسي، ويمتد العقد 5 سنوات، وهو ما يعني أن النجم الأرجنتيني سيحصل على 100 مليون يورو في العام الواحد. وعلى الرغم من هذا العرض الذي لم يسبق له مثيل في عالم كرة القدم، إلا أن ميسي أقرب للبقاء مع البارسا بعد تعويضه مالياً بصورة مناسبة، خاصة أن هناك أندية أخرى بخلاف أندية الصين صاحبة القدرات المالية ترغب في الحصول على توقيعه، ومن بينها ريال مدريد على حد ما تؤكد الصحف الكتالونية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا