• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

استقبل المهنئين بالذكرى العاشرة لتوليه مقاليد الحكم في دبي ونائباً لرئيس الدولة ورئيساً لمجلس الوزراء

محمد بن راشد: نتطلع إلى المزيد من المكتسبات الحضارية في ظل قيادة خليفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يناير 2016

دبي (وام) أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن فخره بفرق العمل التي تساعده على إنجاز المهام الموكلة إليها بكل تفان وشفافية وإتقان حتى وصلت دولتنا ومؤسساتنا إلى مستويات عالمية في التميز والجودة والابتكار.وأثنى سموه على كل الجهود الوطنية التي يبذلها كل مسؤول وكل مواطن كل من موقع عمله، معتبراً أن تكاتف الجميع وتعاونهم أثمر هذه الثمار الطيبة التي يجنيها شعبنا من في قطاعات التعليم والصحة والابتكار والتميز وفرص العمل والعيش الكريم الآمن.وقال سموه: بارك الله جهودكم، ووفقنا الله جميعا لخدمة شعبنا، وتحقيق المزيد من الإنجازات الحضارية والمكتسبات الوطنية في ظل القيادة الرشيدة لأخي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله.جاد ذلك خلال استقباله، في قصر سموه بزعبيل، ظهر أمس، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، جموع المهنئين بمناسبة الذكرى العاشرة لتولي سموه مقاليد الحكم في دبي ونائباً لصاحب السمو رئيس الدولة ورئيساً لمجلس الوزراء. فقد تقبل سموه التهاني بهذه المناسبة المجيدة من: معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وسمو الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي، وأصحاب المعالي الوزراء وأعضاء المجلس الوطني الاتحادي ورؤساء ومديري المؤسسات الاتحادية والمحلية وأعيان البلاد وجمع من المواطنين. وأعرب المهنئون عن اعتزازهم بالإنجازات التي تحققت لشعبنا على غير صعيد وفي شتى القطاعات بفضل القيادة الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله، وقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، رعاه الله، الذي يقود حكومة وطنية استطاعت على مدى عقد من الزمن ترسيخ مفهوم وثقافة الإدارة الحكومية الناجحة وتوفير كل الخدمات والتسهيلات للمواطنين والمقيمين على أرض دولتنا الحبيبة والعمل ضمن استراتيجية محكمة على تحقيق التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والتقنية والابتكار وفق رؤية الإمارات 2021. وأعرب الحاضرون عن اعتزازهم برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم البعيدة واستشرافه للمستقبل بعين ثاقبة وفكر منفتح وإرادة صلبة في مواجهة التحديات وتوفير كافة أسباب النجاح التي أسفرت عن تحقيق آمال وطموحات شعبنا في العيش الكريم والتنمية والتقدم العلمي، والتكنولوجي حتى باتت دولتنا تصنف من بين الدولة المتقدمة عالميا في مختلف الميادين، وشعبنا من بين أسعد عشرة شعوب على وجه الأرض، مقدرين لسموه جهوده ومتابعته الدؤوبة لعمل الحكومة والمؤسسات والدوائر الحكومية على المستويين الاتحادي والمحلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض