• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

دبا الحصن يتغلب على الفجيرة

ثلاثية إديلسون تقود «البرتقالي» إلى قمة الأولى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 ديسمبر 2016

عماد النمر (الشارقة)

قاد البرازيلي إديلسون عجمان إلى فوز كبير على مضيفه الذيد 3 - 1، في اللقاء الذي شهده ستاد الذيد مساء أمس، ضمن الجولة الخامسة لدوري الدرجة الأولى، ليرفع «البرتقالي» رصيده إلى 11 نقطة متصدراً جدول الترتيب، وتوقف رصيد الذيد عند 7 نقاط في المركز السادس. جاءت المباراة قوية وسريعة بين الفريقين، لكن خبرة عجمان رجحت كفته مستفيداً من الفوارق الكبيرة بين المحترفين الأجانب في الفريقين، وسجل البرازيلي إديلسون أهداف عجمان الثلاثة «هاتريك» في الدقائق (18، 24، 26) من الشوط الأول، بينما حمل الهدف الوحيد للذيد توقيع سيدريك قبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة. وفي مباراة ثانية حقق دبا الحصن مفاجأة كبيرة بفوزه على الفجيرة بهدف دون مقابل، في اللقاء الذي أقيم في ملعب دبا الحصن، وبهذه النتيجة يرفع دبا الحصن رصيده إلى 11 نقطة متقدماً للمركز الثاني خلف المتصدر عجمان، بينما تراجع الفجيرة إلى المركز الثالث برصيد 10 نقاط.

جاءت بداية المباراة هادئة وانحصر اللعب وسط الملعب، ويحصل الفجيرة على ركلة حرة بجوار الراية الركنية يلعبها حسن معتوق داخل منطقة الجزاء يشتتها الدفاع، وتلوح فرصة أخرى للفجيرة من تسديدة محمد ناصر على حدود منطقة الجزاء، ولكن الكرة تذهب بين يدي حارس دبا الحصن عبد الله المرزوقي، ويرد دبا بتسديدة ضعيفة من حسن الحيايي بجوار المرمى، ويسعى الفجيرة للسيطرة على منطقة المناورات والاعتماد على تحركات المشاكس حسن معتوق وبجواره والبرازيلي ماركوس ومحمد ناصر، بينما اعتمد الحصن على تحركات البرازيلي تياجو والغيني فيكتور وهداف الفريق حسن الحيايي، وكاد دبا الحصن أن يسجل هدف التقدم بعد نصف ساعة من كرة داخل منطقة الجزاء، لكن الحيايي يسدد الكرة ضعيفة يشتتها الدفاع، ويرد الفجيرة بهجمة سريعة تصل إلى مسعود حسن يسدد من على حدود المنطقة تعلو مرمى دبا الحصن،

ومن رمية تماس قريبة من مرمى الفجيرة يلعبها المدافع حسن الشاعر بطريقة جيدة داخل منطقة الجزاء، تجد النشيط حسن الحيايي الذي ارتقى لها وسددها رأسية بثقة داخل المرمى مسجلاً الهدف الأول لدبا الحصن في الدقيقة 37.

ويحاول الفجيرة العودة للمباراة وإدراك التعادل قبل انتهاء الشوط الأول، ويشدد من هجومه، لكن الدفاع الحصناوي يحافظ على مرماه حتى يطلق الحكم يحيى الملا صافرة نهاية الشوط بتقدم دبا الحصن بهدف.

جاء الشوط الثاني سريعاً، وبدا واضحاً أن الفجيرة يسعى للعودة السريعة، وتسجيل هدف التعادل، لكن دبا الحصن يتخلى عن تحفظه الدفاعي ويبادل الفجيرة الهجمات، ويسدد لاعب الفجيرة عبد الرحيم محمد كرة ضعيفة بأحضان حارس دبا الحصن، ويحصل بدا الحصن على ركلة حرة أمام منطقة الجزاء يلعبها تياجو قوية أمسكها حارس الفجيرة صالح ربيع على مرتين، ويرد الفجيرة عن طريق ضربة حرة سددها حسن معتوق خارج الشباك، وكاد البديل المحترف النيجيري محمد كهيندي أن يدرك التعادل للفجيرة حينما سدد رأسية قوية تخرج بجوار القائم، وتشهد الدقائق الأخيرة ضغطا فجراوياً مكثفاً على مرمى دبا الحصن، وضاعت أكثر من فرصة للتسجل بفضل قوة دفاعات دبا الحصن وتسرع لاعبي الفجيرة، ويحتسب الحكم 6 دقائق وقتاً بدلاً من الضائع، ويحاول الفجيرة بكل قوته إدراك التعادل، إلا أن صافرة حكم اللقاء تنهي المباراة بفوز بدا الحصن بهدف دون مقابل.

وفي المباراة الثالثة غسل الشعب أحزانه على حساب ضيفه العربي، وحقق فوزاً معنوياً مهماً بنتيجة 4 - 3، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس في استاد خالد بن محمد بنادي الشعب، وبهذه النتيجة يرفع الشعب رصيده إلى 8 نقاط متقدماً للمركز الخامس، بينما تجمد رصيد العربي عند 3 نقاط في المركز قبل الأخير. افتتح حميد الحمادي أهداف «الكوماندوز» في الدقيقة العاشرة مستفيدا من تمريرة متقنة من الحسن ديالو سددها رأسية قوية في الدقيقة 18، وبعدها بثلاث دقائق أضاف الحسن ديالو الهدف الثاني من تسديدة قوية سكنت شباك حارس العربي، وفي الشوط الثاني واصل الشعب تفوقه وسيطرته وأضاف محمد السويدي الهدف الثالث في الدقيقة 57 مستفيداً من تمريرة حميد عبد الله، وترجم أحمد الشامسي السيطرة الشعباوية بتسجيله الهدف الرابع في الدقيقة 77، وأفاق العربي في ربع الساعة الأخيرة، مستفيداً من حالة الاسترخاء التي انتابت فريق الشعب، إضافة لخروج الحسن ديالو، ونجح العربي في تسجيل ثلاثة أهداف متتالية، خلال ثماني دقائق عن طريق عمر وعد الذي سجل «هاتريك» في الدقائق (82، 84،90)، لتنتهي المباراة بفوز الشعب بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف للعربي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا