• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عبد الهادي الشيخ: الفيلم يلامس الأهمية العظمى للخدمة الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يوليو 2015

تامر عبدالحميد

قال عبد الهادي الشيخ، المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون في «أبوظبي للإعلام» إن الشركة بجميع منصاتها الإعلامية والتلفزيونية، لا تدخر جهداً في التفاعل مع القيادة الرشيدة، ودعم القضايا المبادرات والمشاهد الوطنية، والتفاعل مع المجتمع الإماراتي وتقديم محتوى متميز يلامس ويوازي المشاهد المتميزة للفيلم الوثائقي «أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية»، وتوفير كل عوامل الدعم الإعلامي لتحقيق الهدف المرجو منه، ولإعطاء الأهمية العظمى في توثيق المادة الإعلامية.

وتابع «تم عمل تخطيط ومنهجية سليمة واضحة المعالم للوصول إلى أرض الواقع بالشكل المطلوب، وملامسة الواقع بالقضايا التي تمس وتلامس المجتمع الإماراتي، كما سيكون هناك سلسلة من البرامج التفاعلية على أرض الواقع في المستقبل».

وقال إن الفيلم الوثائقي له بعد إضافي من ناحية التوثيق للحديث بجميع التفاصيل برؤيا إبداعية وإخراج فني مميز، وبالتالي وضعنا الفكرة للعمل الفني عبر قناة «ناشيونال جيوغرافيك» بحكم خبرتها العالمية في هذا المجال». وكان قد تم البدء في عمل الفيلم في أغسطس عام 2014، وتم الانتهاء منه في يونيو الماضي.

وأضاف أن الهدف من هذا العمل تقديم محتوى متميز يوازي المشهد المهم والتاريخي لدولة الإمارات، والذي على إثره كان التفكير في عمل فيلم وثائقي يعرف الجماهير الإماراتية إلى برنامج الخدمة الوطنية، موضحا أن البرنامج يجسد الحياة العسكرية، ويأتي دور الإعلام هنا في رصد البرنامج بكافة تفاصيله وأحداثه المهمة، وتقديم نظرة واقعية لحياة مجندي الخدمة الوطنية، وكيفية انتقال فئة الشباب للانخراط في برنامج الخدمة الوطنية إلى مرحلة ما بعد التخرج، وبرنامج الخدمة الوطنية لأبناء يولدون ورجال يصنعون.

وأوضح أنه تم استخدام أفضل المعايير الإخراجية من تخطيط وتصوير ومونتاج، وممارسات فنية، واستخدام أحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة في جميع عمليات تنفيذ السلسلة الوثائقية للفيلم الوثائقي «أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية»، مضيفا «نؤمن بالاستثمار في المحتوى، لأنه مهم لخلق الريادة الإعلامية، باعتبار المحتوى العامل الرئيس، لأي منصة إعلامية، وبالتالي يأتي دور الاستثمار في الإنتاج ومواكبة أحدث التقنيات، إذ يعتبر خيارا بارزا في إنتاج الفيلم الوثائقي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا