• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

طرح «خاص» في مجال الخدمات

«أبوظبي التجاري»: الأسهم المحلية الأكثر جاذبية للاستثمار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 فبراير 2016

يوسف البستنجي (أبوظبي)

أكد مارك بيترز، رئيس الخدمات المصرفية الخاصة في بنك أبوظبي التجاري، أن أسواق الأسهم المحلية تعتبر الأكثر جاذبية للاستثمار، على مستوى المنطقة، حالياً، لافتاً إلى أن معدل العائد على الأسهم المدرجة في أسواق المال في الدولة يعتبر الأعلى مقارنة بأسواق دول المنطقة وغالبية الأسواق العالمية.

وقال بيترز لـ«الاتحاد» على هامش إطلاق البنك لخدمة «خاص» المصرفية الجديدة المتعلقة بالخدمات المصرفية الخاصة لأصحاب الثروات، لا سيما الشركات العائلية في الدولة: إن أسواق الدولة زاخرة بالفرص الاستثمارية الآمنة والمجدية، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الشركات العائلية وأصحاب الثروات الخاصة أصبحوا يلجأون أكثر فأكثر إلى البنوك للحصول على النصح والتوجيه لكيفية حماية رؤوس أموالهم والحفاظ عليها وإدارتها، وتقليص المخاطر، لاسيما في الأشهر الماضية التي سجلت انخفاضاً في الأسواق وفي قيم الأصول، الأمر الذي ألقى بظلال من الحيرة والتردد على المستثمرين. وأوضح بيترز أن الشركات العائلية أصبحت اليوم كيانات اقتصادية واستثمارية كبرى، ومع مرور الوقت تنتقل الثروة من جيل إلى جيل، الأمر الذي يزيد من أهمية الاعتماد على مؤسسات مالية كبري تساعد في حماية الثروة وصيانتها واستمراريتها. وأشار بيترز إلى أن الشركات العائلية أصبحت اليوم تسعى لتنويع المخاطر في استثماراتها على أساس قطاعي وكذلك جغرافي.

وبين أن العديد من الشركات العائلية والتي تقدر ثرواتها بالمليارات أصبحت اليوم تسعى للاستثمار في عدة قطاعات أعمال مثل التجارة والعقار والخدمات والأسهم والسندات والصكوك وغيرها، بدلا من التركيز على قطاع واحد، كما تتطلع العديد منها للاستثمار أو التوسع في استثماراتها في الأسواق العالمية المتقدمة، وتتطلع إلى تنويع الأسواق المستهدفة باستثمارتها، وعدم التركيز على سوق واحد بعينها، مع الاحتفاظ بجزء مهم من استثماراتها في السوق المحلي، وذلك بهدف تنويع الاستثمارات ما سيؤدي إلى تقليص المخاطر، ويساعد على حماية الثروة ورأس المال.

وأو ضح أن الخدمات المصرفية الخاصة بالبنك، تستهدف أساساً المواطنين ولكن أيضاً هناك العديد من العملاء العرب والأجانب من أصحاب الثروات الخاصة بالدولة الذين يشكلون جزءاً مهماً من عملاء البنك في هذا المجال. وأكد أن العملاء يبحثون عن الفرص الاستثمارية المجدية والتنويع في ذات الوقت. وقال: نحن نقدم الخدمات ونعرض الفرص للمستثمرين في السوق المحلي والأسواق الخارجية، ومع أن العديد من المستثمرين يتطلعون للاستثمار في الأسواق العالمية إلا أن ارتفاع معدلات المخاطر في تلك الأسواق يرجح كفة السوق المحلي التي تبدو الأسعار فيها أرخص والعوائد أعلى على الأسهم ومعظم الأصول الأخرى أعلى بكثير مقارنة مع الأسواق الأخرى. وأضاف: لدينا الكثير من الخيارات والحلول التي نقدمها للمستثمرين في السوق المحلي والأسواق الإقليمية والعالمية أيضا، في معظم القطاعات، بما في ذلك الاستثمار في السندات والصكوك والصناديق المتعددة والمتنوعة وغيرها. وأوضح أن إدارة الخدمات المصرفية الخاصة الجديدة بالبنك، تقدم خدماتها لكل من يرغب من العملاء الذين تزيد ثروتهم عن حاجز المليون دولار أميركي (3,67 مليون درهم) مقابل عمولات منخفضة جداً وتنافسية. وأوضح أن البنك يرتبط بتفاهمات واتفاقيات مع شركات ومؤسسات عالمية قادرة على تقديم الخدمات المالية اللازمة كافة للعملاء في جميع أنحاء العالم. وطرح بنك أبوظبي التجاري، أمس الخدمات المصرفية الخاصة «خاص» لخدمة عملائه من النخبة المميزة من أصحاب الثروات لتقديم خدمات مصرفية عالمية بخبرات محلية تواكب تطلعاتهم لتنمية ثرواتهم والاهتمام بمساعدتهم طوال مسيرتهم لتحقيق طموحاتهم. وقال البنك: إن «الخدمات المصرفية الخاصة» توفر خدمات رفيعة المستوى تباشرها نخبة من كبار الموظفين ومدراء العلاقات المصرفية المتخصصين في الخدمات المصرفية وإنجاز المعاملات وتقديم الاستشارات لعملاء النخبة المميزة. فمدراء العلاقات المصرفية ملتزمون دائماً بذل الجهود المطلوبة كافة ومراعاة الأولويات وإدراك الاحتياجات الدقيقة للمعاملات، إضافة الى شرح وتنسيق وتقديم المنتجات المالية والحلول المصرفية المصممة خصيصاً لمساعدة العملاء على تحقيق أهدافهم وطموحاتهم الشخصية وكذلك أهداف وتطلعات أعمالهم وشركاتهم. من جهته، قال علاء عريقات، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي التجاري: نفخر بالمكانة الريادية التي حققناها على الصعيدين الإقليمي والمحلي وبكوننا أحد أكبر وأعرق المصارف المحلية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا