• الأحد 04 محرم 1439هـ - 24 سبتمبر 2017م
  06:16    مسعود البرزاني رئيس إقليم كردستان العراق: بغداد الآن "دولة طائفية" وليس دولة ديمقراطية        06:17     البرزاني: ماضون قدما في الاستفتاء    

الاستمرار في خفض الأسعار يتقدم أهداف «تعاونية الاتحاد» في 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قال خالد بن ذيبان الفلاسي المدير العام لتعاونية الاتحاد، أكبر التعاونيات الاستهلاكية في الدولة: «إن هناك 9 أهداف رئيسة تعتزم التعاونية تحقيقها خلال العام 2017، أبرزها الاستمرار في خفض أسعار السلع في فروعها الـ13 المنشرة في دبي لتلبية احتياجات ومتطلبات المستهلك، ذلك خلال حفل الموظفين السنوي لعام 2016 الذي أقيم في فندق جراند حياة في دبي». وحول أبرز الأهداف للعام المقبل قال الفلاسي: «إن هنالك 9 أهداف ستحرص تعاونية الاتحاد على تحقيقها خلال العام المقبل وهي الاستمرار في تخفيض الأسعار، والتوسع والانتشار من خلال المشاريع التطويرية، وزيادة نسبة التوطين وتأهيل الكوادر المواطنة، وتحديث وتطوير الأفرع، وافتتاح مركز تجاري في أم القيوين ضمن عقد إدارة وتشغيل جمعية أسواق أم القيوين التعاونية، والاستثمار في نظم المعلومات، واتخاذ الاستدامة كنهج شامل لتلبية الاحتياجات الأساسية، بتفعيل منهجية للأداء الاقتصادي والبيئي والاجتماعي، ورفد موظفي تعاونية الاتحاد بدورات تدريبية وورش عمل نوعية، تهدف إلى تقديم كل ما هو أفضل للمتعاملين من ناحية الخدمات والأسعار، والمحافظة على إدارة الموارد وضبط النفقات».

وأضاف الفلاسي: «لقد حققت تعاونية الاتحاد أهدافها الرئيسة الـ9 خلال العام 2016، ما يؤكد إصرارها على الاستمرار في تحقيق النجاحات والإنجازات»، مشيراً إلى أن الإنجازات التي حققتها التعاونية العام المنصرم هي نقل تبعية تعاونية الاتحاد إلى وزارة الاقتصاد، وافتتاح سلسلة متاجر جديدة، ووضع الخطة الاستراتيجية حتى العام 2021، وتوقيع عقد إدارة تشغيل جمعية أسواق أم القيوين التعاونية، وزيادة دعم المساهمات المجتمعية، والحصول على جوائز كبرى عديدة، وتوقيع العديد من مذكرات التفاهم المهمة مع مؤسسات تمثل مختلف القطاعات، وإطلاق مبادرات إسعاد الموظفين، وتدشين مختبر الابتكار ضمن أسبوع الابتكار.

وقال الفلاسي: «إن نقل تبعية تعاونية الاتحاد من وزارة تنمية المجتمع إلى وزارة الاقتصاد لتتحول من جمعية إلى تعاونية استهلاكية مما يسمح لها بالتوسع والانتشار أكثر داخل وخارج الدولة، والعمل باعتبارها شركة مساهمة خاصة يعد من أهم المنجزات التي طالبت بها التعاونية منذ أكثر من 5 سنوات»، مشيراً إلى أن الانتقال إلى وزارة الاقتصاد يسهم في زيادة نمو وتطوير التعاونية، والعمل على خدمة مساهميها بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة، كما يتماشى مع التطورات الاقتصادية والاجتماعية في الدولة.

وأوضح أن مشروع القانون الجديد يحقق فوائد عدة لتعاونية الاتحاد وللمستهلكين في آن واحد، من خلال توفير السلع بأسعار تنافسية بصورة أكبر من السابق، وهو ما يساعد على خفض الأسعار في الأسواق، وزيادة جودة السلع عموماً، نتيجة ازدياد المنافسة في السوق، ويسهم في استقرار السوق كون تعاونية الاتحاد كياناً وطنياً اقتصادياً.

وفي نهاية الحفل قال الفلاسي: «لا يسعني في ختام الحفل السنوي للموظفين لعام 2016 إلا أن أوجه خالص التقدير والشكر إلى الإخوة والأخوات أسرة تعاونية الاتحاد للجهود والأفكار الرائعة التي أسهمت في رفع مستوى الخدمات التي تقدمها إلى الجمهور، وتطوير منظومة العمل في التعاونية، ولسعيهم المتواصل والمستمر في تبني الأفكار والمقترحات التي تسعى لتحقيق آفاق جديدة ومواكبة متطلبات المرحلة القادمة».

من جهة أخرى، تم خلال الحفل تكريم أكثر من 230 موظفاً من الموظفين المميزين في العام 2016، إضافة إلى موظفي الخدمة الطويلة، واشتمل على فعاليات تراثية مثل رقصة اليولة التراثية والصقار وخيمة الحناء، إضافة إلى العديد من المسابقات والسحوبات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا