• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ترأس اجتماع مجلس إدارة «الهيئة» وشهد توقيع مذكرة تفاهم مع «أبوظبي للإعلام»

حمدان بن زايد يؤكد أهمية تكثيف جهود «الهلال» محلياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يوليو 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي) أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر أهمية تكثيف جهود «الهيئة» على الساحة المحلية والعمل على ترقية برامج «الهيئة» لمقابلة الاحتياجات المتزايدة للعمل الإنساني داخل الدولة. جاء ذلك خلال ترؤس سموه، بقصر النخيل مساء أمس، اجتماع مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر، بحضور الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس إدارة «الهيئة» وأعضاء مجلس الإدارة، والدكتور محمد عتيق الفلاحي أمين عام «الهيئة». وشدد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على أهمية تبني «الهيئة» المبادرات الخلاقة التي تعمل على حشد تأييد الخيرين والمحسنين والهيئات والشركات لمصلحة برامج «الهيئة» المحلية ونسج شراكات هادفة وبناءة معها لدعم توجهات «الهيئة» الخيرية والإنسانية. ووجه سموه مجلس إدارة «الهيئة» بوضع الخطط والاستراتيجيات التي تعزز دور «الهيئة» محلياً لتفي بمتطلبات الشرائح المستهدفة من خدمات «الهيئة» في جميع مناطق الدولة في مختلف مجالات الدعم والمساندة. وناقش مجلس الإدارة خلال الاجتماع العديد من المحاور التي تعزز مسيرة «الهيئة» مستقبلاً وتفعل آلياتها للنهوض بالعمل الإنساني إلى آفاق أرحب وترقية مجالاته المختلفة. ووقف مجلس الإدارة على البرامج التي تم تنفذيها خلال الفترة الماضية للمتأثرين من الأحداث في اليمن واللاجئين السوريين في دول الجوار إلى جانب النازحين العراقيين في كردستان العراق. من جانب آخر، شهد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة الهلال الأحمر وشركة أبوظبي للإعلام تعنى بالتعاون المشترك في المجالات المختلفة. ووقع المذكرة من جانب «الهلال الأحمر» الدكتور حمدان المزروعي رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر، ومن جانب «أبوظبي للإعلام» محمد المحمود رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام والعضو المنتدب. وحددت بنود مذكرة التفاهم مجالات التعاون والتنسيق بين الجانين لخدمة أهدافهما المشتركة، خاصة في المجال الإنساني وتبادل المعلومات والخبرات، والعمل على تطوير استراتيجية مشتركة بما يخدم مسيرة دولة الإمارات على المستويين المحلي والدولي، ومشاركة الطرفين في تنفيذ برامج التثقيف المجتمعي والإنساني، والمشاركة في الفعاليات والمعارض المحلية والدولية، وعقد الندوات والمحاضرات والورش وبرامج التدريب لتحسين أداء وفعالية الكوادر العاملة في الحقل الإنساني. وأكد الدكتور حمدان مسلم المزروعي أن المذكرة تفتح مجالات أرحب للتعاون بين الجانين بما يخدم مسيرة العمل الإنساني والتطوعي في الدولة، مشدداً على أن الإعلام يعتبر شريكاً إستراتيجياً ل«الهلال الأحمر» الإماراتية. وأضاف: «في ظل الأوضاع الإنسانية السائدة على مستوى العالم، يبرز دور الإعلام كواحد من أهم العوامل والأدوات التي تمكن جمعياتنا الوطنية من بلوغ غاياتها، وتحقيق تطلعاتها على الساحة الإنسانية، وبما أننا نعيش عصر الإعلام وثورة المعلومات والفضاء المفتوح يجب علينا الاستفادة من وسائله بأقصى درجة فهو الذي يقدمنا للآخرين بصورة تتوافق مع نبل مقاصدنا وعظمة أهدافنا وحيوية رسالتنا، وهو أيضا دليلنا لمواطن الضعف في المجتمعات الهشة ومرشدنا للوصول إلى المنكوبين والمحتاجين، وفي الكثير من الأحيان، يكون لوسائل الإعلام قصب السبق في تسليط الضوء على العديد من القضايا الإنسانية التي تؤرق المهمشين من شعوب العالم، وعلى هديه تتحرك الهيئات والمنظمات الإنسانية تجاه تلك القضايا وتقوم بحشد الدعم والتأييد لها». من جانبه، قال محمد المحمود: إن التعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، التي تقدّم الخدمات الإنسانيّة وتحمي الفئات الاجتماعية المحتاجة ومساعدتها مادياً ومعنوياً، أحد الركائز الأساسية في إستراتيجيّة «أبوظبي للإعلام» الرامية إلى المساهمة في تنمية المجتمع وإعداد أجيال مثقفة إنسانياً واجتماعياً لخدمة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة من خلال منصاتنا الإعلامية المتعدّدة والمتميّزة». وأضاف: «لقد عاهدنا أنفسنا في «أبوظبي للإعلام» على الوصول بعلاماتنا الرائدة إلى أفراد المجتمع كافة، وتحقيق مفهوم المسؤولية الاجتماعية للشركات بما يتوافق مع توجّهات قيادتنا الرشيدة حول دعم ورعاية المشاريع الخيرية والإنسانية على المستويين المحلي والدولي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض