• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

الذكاء الاصطناعي يجمع بين «دبي الدولي» و«هواوي»

أحمد المهري: «خط دبي» لأكثر من 200 دولة و180 مليون مستخدم وبـ 23 لغة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 نوفمبر 2017

فهد الأميري (دبي)

على هامش حفل إطلاق هاتف هواوي الجديد«مايت 10» الذي أعلنت فيه الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي عن اعتماد شركة هواوي «خط دبي» ضمن باقة الخطوط الأساسية لهاتفها الجديد، ليكون أول هاتف ذكي في العالم يتيح استخدام خط رقمي يحمل اسم مدينة.

وقال المهندس أحمد المهري مساعد الأمين العام لقطاع شؤون المجلس التنفيذي والأمانة العامة لإمارة دبي ومدير مشروع خط دبي: كانت توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي في عام الابتكار 2015 بأن نخرج ببعض المبادرات المبتكرة التي تمثل هدية من دبي إلى العالم، كان من مخرجاتها أول خط دولي في العالم باسم مدينة، ويكون مع شركة عالمية في الميكروسوفت توصل دبي إلى 200 دولة في العالم، وأكثر من 180 مليون مستخدم، ومع إطلاق الحلول الجديدة من ميكروسوفت تطلعات دبي دائماً إلى الأفضل إلى الذكاء الاصطناعي، وكان التوجه ألا نكون فقط على الديسك توب وأنما نكون أيضاً موجودين على الموبيل».

وأضاف المهري: «تواصلنا مع شركات عدة لتحقيق ذلك، وعرفنا عن شركة هواوي ومدى الاستثمار الذي يضعونه في مجال الأبحاث والابتكارات من مليارات الدولارات، وشاهدنا هذا واكتشفنا أنهم يعملون على موضوع الذكاء الاصطناعي وفي المقدمة من الشركات التي طرحت الحلول الجديدة والذكاء الاصطناعي في الهواتف الذكية، ومن هذا المنطلق نظرنا إلى ما يمكن أن يقدمه خط دبي الدولي إلى العالم والهوية والروح التي يحاول الخط توصيلها إلى العالم، وكان في توائم بين الخطط الإستراتيجية عندنا كفريق عمل يشتغل على «دبي فونت» وأيضاً على الحل الجديد من سلسلة هواوي «مايت 10»، وبناء عليه تم الاتفاق مع الشركة أن يكون أول هاتف ذكي ويكون فيه الذكاء الاصطناعي متوافراً في «خط دبي» لجميع مستخدمي هواوي».

وأوضح المهري أنه تم الاتفاق على أن الإصدارات الجديدة من «هواوي» ستكون فيها «خط دبي» من دون أي تنزيل من المستخدم وبعدة لغات تصل لـ23 لغة، وأهم شيء أن نصل إلى أكثر رقم استخدام في العالم، وأن نأخذ كل القنوات التي توصلنا إلى العالم، والمهم نخدم دبي وأهل دبي وأيضاً 200 جنسية، وهؤلاء لهم عوائل في بلادهم يمثلون سفراء لنا في دولهم، وهذا الخط سيطلق من خلال «هواوي» على المستوى الإقليمي وفي الشرق الأوسط وكل أفريقيا، وفي عام 2018 سيكون متوافراً في كل العالم». من جانبه، أشاد عبد الله محمد البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، بمبادرة «خط دبي» وتعزيزها للابتكار والريادة اللذين يمثلان رأس المال الحقيقي لبناء المستقبل، وقال: «أهم ما يميز هذا التعاون مع شركة هواوي، هو اعتمادها أول خط رقمي تطوره مدينة باسمها في العالم على أول هاتف يدعم الذكاء الاصطناعي، بما يتواءم مع التوجه الاستراتيجي الذي سلكته دولة الإمارات مؤخراً، حيث يمثل الذكاء الاصطناعي الموجة الجديدة للدولة، والذي تعتمد عليه الخدمات والقطاعات والبنية التحتية المستقبلية، في استراتيجية تعد الأولى من نوعها في العالم، حيث تسعى الدولة كعادتها في الريادة إلى أن تكون مركزاً إقليمياً للذكاء الاصطناعي، والأولى عالمياً في استثماره في مختلف قطاعاتها الحيوية». وأضاف: «يعتبر «خط دبي» وسيلة فعالة لتمكين الأفراد حول العالم من التواصل والتعبير عن الذات بشكل مبتكر، وواجهة تعكس روح الإمارة، وترسخ مكانتها التنافسية في مختلف القطاعات، ويعزز من موقعها الريادي في العالم الذكي بما يحقق تطلعات قيادتنا الرشيدة، ويسهم اعتماد «خط دبي» في باقة الخطوط الأساسية لهاتف «هواوي مايت 10» الجديد، في إيصال الرسائل الإيجابية التي يحملها «خط دبي» إلى العالم، ويؤكد البصمة الرقمية المميزة للإمارة في خضم التطور السريع الذي يشهده العالم في سباق التكنولوجيا الذكية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا