• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

«صحة دبي» تقدم خدمة الفحص المبكر للمواليد الجدد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

أكد الدكتور محمود الحليق استشاري ورئيس قسم الأطفال الخدج في مستشفى لطيفة للولادة والأطفال الحرص الذي توليه هيئة الصحة قي دبي للكشف المبكر عن الأمراض الوراثية لدى الأطفال الحديثي الولادة تفاديا لمضاعفاتها السلبية على الطفل في مراحل عمرية متقدمة.

وأشار إلى جهود التوعية المستمرة التي يقوم بها مستشفى لطيفة للولادة والأطفال للحد من ظهور حالات الإعاقة لدى الأطفال، موضحاً أن الفحص المبكر للمواليد الجديد الذي تقدمه الهيئة يساهم في الكشف عن أكثر من 40 مرضاً وراثيا يمكن تشخيصها قبل ظهور أعراضها ..

وقال الدكتور الحليق إن الفحوص الطبية تستهدف الأطفال حديثي الولادة من عمر (48-72) ساعة من خلال أخذ قطرة دم من قدم الطفل وتشخيصها للكشف عن مدى احتمالية الإصابة بأحد الأمراض الوراثية التي قد تؤثر على النمو العقلي والجسدي للطفل وقد تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات.

وأشار الدكتور الحليق إلى أن الأمراض التي يتم الكشف عنها لدى الأطفال مثل قصور الغدة الدرقية الوراثي، تضخم الغدة الكظرية الكمي الوراثي، أمراض الأنيميا المنجليه، والثلاسيميا، والغلاكتوسيميا، وبيوتيدينيز، والداء الليفي الكيسي وغيرها من الأمراض التي تم تحديدها بناء على دراسة احتياجات الصحة العامة، والفوائد المحتملة من حيث الكشف المبكر وإدارة الحالات التي تم تشخيصها، والوقاية من المضاعفات الخطير لها.

وأوضح الدكتور الحليق أن هذه الفحوص يمكن إجراؤها في مستشفيات الهيئة ومراكزها الصحية خلال خمسة دقائق فقط يتم على ضوئها اتخاذ الإجراءات الطبية المناسبة في حال الكشف عن ظهور المرض.

ولفت إلى أن نسبة تغطية الأطفال الحديثي الولادة بهذه الفحوص بمستشفى لطيفة وصلت إلى 100%، مشيرا إلى أن المتابعة المستمرة التي تقوم بها الهيئة مع ذوي المواليد الجدد للتأكد من إجراء الفحص خلال الأيام الأولى بعد الولادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا