• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

النسخة الثالثة تحقق كل أهدافها بنجاح كبير

ماراثون زايد الخيري بالقاهرة.. رسالة عطاء بتوقيع 75 ألف مشارك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

صبري علي (القاهرة)

تحقق الهدف.. وصلت الرسالة.. تجددت روح المحبة.. استمر العطاء.. وتدفق الخير من بابه الكبير.

حقق ماراثون زايد الخيري في نسخته الثالثة، التي أقيمت أمس في العاصمة المصرية القاهرة كل أهدافه الاجتماعية والإنسانية والخيرية التي يقام من أجلها، وذلك من أجل تأكيد عمق العلاقة بين الإمارات ومصر، ورحلة العطاء والخير التي بدأها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وتستمر تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

حقق الماراثون الخيري، الذي يقام بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أهدافه، وأكمل نجاحه الذي بدأ العام 2014، ليدعم أعمال الخير والمساهمة في التخفيف عن المرضى، وليؤكد أن الرياضة في إمكانها أن تسهم في رسم البسمة على شفاه كل من يعاني الألم، وهو الهدف الأسمى من الماراثون الخيري الكبير.

تحولت منطقة التجمع الخامس في القاهرة أمس إلى مهرجان رياضي اجتماعي في حب زايد الخير الذي يحمل الماراثون اسمه، وفي حب إمارات الخير، التي تدعم وتقف وتساند، وتطبق النموذج الأمثل في العلاقات الراسخة والمتينة، وذلك في ظل مشاركة قياسية من أبناء الإمارات ومصر، من الجنسين ومن مختلف الأعمار والفئات، ليصل العدد الإجمالي في المشاركة إلى ما يقارب 75 ألف مشارك.

تنافس الجميع ليس من أجل الفوز بمراكز المقدمة فقط، ولكن من أجل نقل رسالة الماراثون إلى العالم أجمع، والتأكيد على الوقوف ضد الإرهاب، ومقاومة كل قوى الشر، من خلال روح الرياضة، حيث تنافس الجميع على الفوز، لكنهم اتفقوا على تقدير الدور الكبير الذي يقوم به الماراثون، والذي يخصص عائده المالي لدعم علاج مرضى الالتهاب الكبدي الوبائي، برغبة صادقة في معاونة المرضى ومد يد العون إليهم ليتحقق الشفاء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا