• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

ليما يهدر ركلة جزاء لـ «الإمبراطور»

التعادل السلبي الأول في «المحترفين» يحسم مواجهة «الجوارح» و«الفهود»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

منير رحومة (دبي)

حسمت نتيجة التعادل السلبي الأول، في تاريخ مواجهات الشباب والوصل، في دوري المحترفين، مباراة الفريقين أمس، على ستاد مكتوم بن راشد بنادي الشباب، في الجولة الـ12 لدوري الخليج العربي، ولم ترتق المباراة التي شهدت ركلة جزاء مهدرة للوصل في الشوط الثاني لمستوى التوقعات.

وبدت نقطة التعادل السلبي الرابع في مشوار «الجوارح» إيجابية، في ظل فقدان الفريق لمجموعة من أبرز عناصره، والطريقة الدفاعية التي أدى بها المباراة، ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز الخامس، في المقابل حافظ الوصل «الطرف الأفضل في المباراة»، والذي افتقد بدوره جهود مهاجمه كايو على مركز «الوصافة»، بعدما رفع رصيده إلى 26 نقطة، بعد أن اكتفى بالتعادل السلبي الثاني في مشواره، بعد الأول أمام الأهلي في الجولة التاسعة.

جاءت انطلاقة المباراة بأفضلية نسبية للشباب في الدقائق الأولى، قبل أن يبدأ الوصل في الدخول إلى أجواء المباراة ولاحت الفرصة الأولى من كرة توغل بها الظهير عبد الله صالح من الجهة اليسرى، وسدد كرة قوية من خارج المنطقة مرت بعيدة عن مرمى الحارس سالم عبدالله في الدقيقة 13.

وعاد الوصل لفرض سيطرته على المباراة، ويشكل ضغطاً هجومياً على جبهة دفاع الشباب، وهيأ البرازيلي ليما كرة أمام مواطنه رونالدو مينديز سددها الأخير بيمناه قوية، من خارج المنطقة استحوذ عليها الحارس 20، أعقبتها محاولة ثانية من ليما بتسديدة يسارية من على رأس منطقة الجزاء مرت قريبة من المرمى «الأخضر» في الدقيقة 23.

وحصل الشباب على ركلة حرة بعد مخالفة تعرض لها خليفة عبدالله، نفذها الأوزبكي حيدروف، ونجح في إبعادها دفاع «الأصفر»، ورد الوصل من ركلة حرة، بعد مخالفة مع ليما أبعدها الدفاع في الدقيقة 32، ونال عبدالله صالح مدافع الوصل الإنذار الثاني، بعد الأول للاعب الشباب خليفة عبد الله، بعد مخالفة في الدقيقة 38. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا