• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

كاميلي: قبلت التحدي لإخراج «النواخذة» من المأزق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

دبا الفجيرة (الاتحاد)

أبدى البرازيلي باولو كاميلي، المدير الفني لدبا الفجيرة، ثقته التامة في اللاعبين الذين يدخلون لقاء الوحدة بطموحات تصحيح الموقف، وإخراج الفريق من الظروف الصعبة التي يمر بها، بعد أن تجمد رصيده عند خمس نقاط، عقب الخسارة القاسية التي تلقاها أمام الوصل، وقال: إنه لن يسعى حالياً للتغيير في اللاعبين، لأن الوقت لا يسمح له بذلك، والفريق تنتظره 3 مواجهات قوية في الدوري والكأس، وبالتالي فإن تفكيره منصب على مساعدة الفريق من أجل الخروج من المأزق الصعب الذي يواجهه حالياً.

وأضاف: آمل أن نحقق نتيجة إيجابية أمام الوحدة، الذي يمتاز بالقوة وبمهارة لاعبيه، وهو منافس على اللقب ولديه طموحات كبيرة في الموسم، وما يسهل علي المهمة أنني تواجدت في الدوري مع فريق الإمارات لثلاثة مواسم، وهي فترة كافية لمعرفة كل ما يتعلق بدوري الإمارات، ومن الطبيعي أن أستفيد من الخبرة في مساعدة فريقي.

وقال كاميلي: أحاول خلال هذه المباراة والجولات المقبلة أن أحقق شيئاً جيداً للفريق، وأساعده في تخطي كبوته، وأتمنى بأن يحالفني التوفيق في تقديم الإضافة الحقيقية بمساعدة اللاعبين.

وعن الدوافع التي أدت لقبول عرض دبا الفجيرة رغم صعوبة المهمة، قال: شاهدت الفريق، وهو يملك عدداً جيداً من الخامات الجيدة من اللاعبين، وهذا ما دفعني لقبول العرض، هو يملك القدرة على تقديم أفضل من هذا المستوى، لكنه يحتاج إلى بعض الأمور الفنية التي نعمل عليها، من أجل تهيئة كل اللاعبين، وتجهيز العناصر كافة، لتجاوز الوضع الحالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا