• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

العشري: موجات صعود متوقعة بالأسواق المالية المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين - بريطانيا، إن أداء مؤشرات الأسواق المالية المحلية خلال الأسبوع كان جيداً ومتوقعا مع استمرار التحسن في أحجام وقيم التداولات تزامنا مع تسجيل سعر أعلى جديد للعام الحالي بالنسبة لمؤشر دبي غير أن تراجع المؤشرات الأخير في نهاية تداولات الأسبوع كان على سبيل وضع سعر أدنى منطقي لتداولات الشهر الحالي على خرائط اتجاه المؤشرات للمدى المتوسط غير أنه تراجع لا يدعو للتشاؤم أو يثير المخاطر. وأضاف العشري «بمجرد إغلاق المؤشرات في المستويات الحالية في نهاية تداولات الشهر/‏العام الحالي يبشر بموجات صعود وأسعار جديدة خلال تداولات الربع الأول من العام الجديد لذا ينصح بالاستمرار في التفاؤل».

فبالنسبة لمؤشر دبي الذي ارتفعت أحجام وقيم تداولاته بشكل واضح خلال تداولات الأسبوع الماضي ونجح في تسجيل سعر أعلى جديد للعام الحالي عند مستوى 3658 قبل أن يتراجع في نهاية تداولات الأسبوع ليغلق عند مستوى 3554 غير أن تراجعه الأخير لا يعبر عن المخاطر وغالبا سوف يعاود الصعود من جديد استهدافا لمستوى المقاومة الرئيس عند 3741 على الأقل ربما قبل نهاية تداولات الشهر الحالي.

وأشار العشري إلى أن إغلاق المؤشر في حتى في المستويات الحالية في نهاية تداولات الشهر الحالي سوف يدفعه غالبا إلى استهداف مستويات مقاومة جديدة خلال تداولات الربع الأول من العام الجديد، وبناء عليه ننصح بالاستمرار بالتفاؤل وتكثيف الشراء في الصفقات الآمنة محسوبة المخاطر.

وبالنسبة لمؤشر سوق العاصمة أبوظبي الذي اتسم أداؤه بالنشاط وارتفعت أحجام تداوله بشكل ملحوظ ونجح في استهداف مستوى المقاومة الرئيس عند 4589 خلال تداولات الأسبوع الماضي قبل أن يتراجع في نهاية تداولات الأسبوع ويغلق عند مستوى 4462 نقطة.

ونعتقد أن يعاود الصعود من جديد خلال تداولات الأسابيع القليلة القادمة ما لم يتعرض لمستوى الدعم الخطير عند 4279 وهو احتمال مستبعد وبناء عليه لا ننصح بالتشاؤم فمجرد إغلاق المؤشر في المستويات الحالية في نهاية تداولات الشهر الحالي يبشر بموجات صعود جديدة قد يتجاوز مداها حاجز المقاومة النفسي عند 5000 خلال تداولات الربع الأول من العام الجديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا