• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الفريقان يطمحان للفوز

النصر ودبي.. أحلام «المنافسة» ومحاولات «البحث عن الذات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

صبري علي (دبي)- يأمل فريقا النصر ودبي في نهاية جيدة للدور الأول، خلال اللقاء الذي يجمعهما في الساعة الثامنة مساء اليوم، باستاد آل مكتوم بنادي النصر، ضمن مباريات الجولة الـ 13 لدوري الخليج العربي لكرة القدم ، وذلك رغم اختلاف الطموحات بين «العميد»، الباحث عن دور مؤثر في سباق صدارة البطولة، و«الأسود» الباحث عن ذاته، وضمان مكان بين فرق دوري الأضواء الموسم المقبل، وتوديع منطقة القاع «الملتهبة».

ويبقى الفوز هو الهدف الوحيد للفريقين، في ظل الحاجة الشديدة للنقاط الثلاث، التي تعني للنصر الاستمرار في المطاردة، وإنهاء النصف الأول للدوري بين الأربعة الكبار، خاصة بعد خسارة نقطتين بالتعادل أمام الظفرة في الجولة الماضية، وهو ما أوقف الانطلاقة عند 20 نقطة في جدول الترتيب، جعلت الفريق يحتل المركز الخامس، وبفارق 9 نقاط عن الأهلي صاحب المقدمة، وبفارق نقطتين فقط عن المركز الثالث.

أما فريق دبي فهو في المركز الثاني عشر برصيد 8 نقاط، ويعاني الفريق من التراجع الكبير في الدور الأول، وإن تحسنت الحالة المعنوية، بعد التعادل «الغريب» مع الوحدة بهدف لمثله في الجولة الماضية بالعوير، خاصة أن الفريق قدم عرضاً قوياً أمام «العنابي»، وكان الأجدر والأحق بنقاط المباراة الثلاث، وهو ما يجعل «الأسود» في ظروف نفسية جيدة قبل خوض لقاء اليوم، رغم صعوبة المهمة أمام «الأزرق» وجماهيره، التي تؤازره بكل قوة.

ومن الطبيعي أن تكون المباراة هجومية من الفريقين في ظل اللعب للفوز، وإن كان النصر يظل الأكثر حرصاً على النقاط الثلاث، على اعتبار أنه يلعب أمام أحد فرق المراكز الأخيرة لجدول الترتيب، بينما قد يرضي التعادل غرور «الأسود»، حيث أن تفادي الخسارة يبقى الهدف الأول في مباراة صعبة أمام فريق كبير ينافس على المقدمة، وإن كان البحث عن الفوز من الممكن أن يأخذ صوراً مختلفة، أهمها سلاح الهجمات المرتدة لفريق دبي.

ويدرك الصربي يوفانوفيتش، مدرب النصر أن مهمته أمام فريق دبي لن تكون سهلة، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها منافسه، والتي لابد من التعامل معها بحذر، خشية تزايد صعوبة المباراة مع حدوث أي تقلبات في الملعب، وهو يخوض اللقاء بصفوف شبه مكتملة، باستثناء المدافع الأيسر حسن أمين، الذي تجددت إصابته، بالإضافة إلى الحارس أحمد شمبيه وخالد سرواش، وهما من العناصر «البديلة».

وفي المقابل يعلم السويسري الإيطالي همبورتو، مدرب دبي، أنه يخوض واحدة من أصعب مبارياته أمام «الأزرق» على ملعبه، وأن عليه اللعب بحذر شديد، ومراقبة مفاتيح لعب المنافس، في ظل امتلاك «العميد» لكل مقومات الفوز، وهو أمر يضمن أن تكون المباراة «تكتيكية» من الدرجة الأولى بين المدربين، حيث يملك «الأسود» أيضاً تشكيلة متميزة تتميز بروح الشباب، مع قوة الهجوم المتمثل في درامانيه تراوري وبرونو سيزار مهاجم النصر السابق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا