• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

بعد توقف عمليات الإجلاء.. اتفاق حول الفوعة وكفريا بإدلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 ديسمبر 2016

وكالات

قال مسؤول سوري، اليوم الجمعة، إن عمليات الإجلاء المتوقفة من شرق حلب ستستأنف بمجرد السماح بخروج المصابين من قريتي الفوعة وكفريا الشيعيتين المحاصرتين في محافظة إدلب.

وأضاف المسؤول أنه إذا تم إجلاء المصابين من القريتين فستستأنف عملية الإجلاء من شرق حلب على الفور.

وقال مصدر بالمعارضة السورية المسلحة، إن جبهة فتح الشام التي كانت تُعرف سابقاً باسم جبهة النصرة، وافقت على خروج المصابين من قريتي الفوعة وكفريا اللتين يغلب على سكانهما الشيعة في محافظة إدلب.

وأضاف المصدر أن العملية يمكن أن تبدأ اليوم.

وكانت مصادر بالمعارضة قالت فيما سبق، إنها وافقت على إجلاء المصابين من الفوعة وكفريا، في إطار اتفاق لخروج المقاتلين والمدنيين من شرق حلب.

فيما أفادت شاهدة في منطقة تسيطر عليها الحكومة خارج المدينة، أن القوات السورية تقيم حواجز على طريق سريع يستخدم في إجلاء المدنيين والمقاتلين من شرق حلب.
... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا