• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الخصوصية على الإنترنت» ينال موافقة البرلمان الروسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يوليو 2015

موسكو (رويترز)

أعطى البرلمان الروسي موافقته النهائية يوم الجمعة على قانون من شأنه أن يلزم محركات البحث على الإنترنت بحذف معلومات شخصية عن المستخدمين من نتائجه.

ويسعى مشروع القانون، الذي أقره المجلس الأدنى الدوما، إلى محاكاة قواعد الاتحاد الأوروبي بشأن «الحق في أن تنسى»، والتي يتعين على محركات البحث بموجبها إزالة نتائج معينة تظهر تحت البحث عن اسم شخص.

وذكرت وكالة أنباء تاس أن بموجب التشريع الروسي الجديد سيكون لمستخدمي الإنترنت الحق في طلب حذف معلومات تكون غير صحيحة أو «لم تعد ذات صلة بسبب أحداث أو إجراءات لاحقة».

ولاقى مشروع القانون، الذي يتطلب الآن توقيع الرئيس فلاديمير بوتين، انتقادا من شركتي إنترنت في روسيا تشعران بالقلق بشأن تحقيق التوازن بين الحق في الخصوصية الشخصية في مقابل حرية المعلومات.وقالت شركة ياندكس، أكبر محرك بحث في روسيا، «نعتقد أن هذا التحكم بشأن نشر المعلومات لا يتعين أن يقيد الوصول الحر إلى البيانات العامة، فلا يجب أن يخل بتوازن المصالح الشخصية والمصالح العامة».وأضاف «بعد مناقشة المسودة مع مزودي محرك البحث، وافق الدوما على بعض التعديلات الطفيفة على مشروع القانون».

وسيتعين على المستخدمين الآن تقديم إشارات محددة إلى صفحات الإنترنت التي يرغبون في حذفها، وسوف يكون أمام شركات الإنترنت عشرة أيام لتلبية الطلب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا