• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

في جلسة الإثراء المعرفي السابعة لمبادرة «قدوة»

شما المزروعي: مهما قدمنا للوطن لن نوفيه حقه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 أكتوبر 2017

دبي (الاتحاد)

مواصلةً لفعاليات مبادرة «قدوة»، التي أطلقتها حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، بمناسبة يوم المرأة الإماراتية للعام الحالي، بهدف ترسيخ ثقافة العطاء لدى المرأة الإماراتية بصفة خاصة وفي المجتمع بصفة عامة، استضافت مؤسسة دبي للمرأة، معالي شما بنت سهيل فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس الإمارات للشباب، في جلسة الإثراء المعرفي السابعة للمبادرة.

تم تنظيم الجلسة في مركز الشباب بأبراج الإمارات في دبي، شاركت فيها أكثر من 70 طالبة من مختلف أنحاء الدولة بجامعة زايد وجامعة الإمارات وكليات التقنية العليا، بحضور شمسة صالح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة، ولمياء عبدالعزيز خان مديرة نادي دبي للسيدات، وأدار الجلسة الإعلامي محمد الكعبي بمؤسسة دبي للإعلام.

في البداية أعربت معالي شما المزروعي عن شكرها لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، لإطلاق مبادرة«قدوة»، وما لها من أثر مستدام لدى الطالبات والموظفات والمرأة الإماراتية بصفة عامة، من خلال تعزيز العطاء بكافة أشكاله كثقافة حياتية ومهنية لديهن.

وبدأ النقاش بالحديث عن مسيرتها التعليمية وكيف أثرت في شخصيتها وما وصلت إليه اليوم، فقالت معالي شما المزروعي إن الدراسة تعد أهم محطة في حياة الإنسان، وأنها بدأت دراستها في مدرسة الشويفات بأبوظبي التي أعطتها الكثير. وفي نفس العام الذي تخرجت فيه منها تم افتتاح جامعة نيويورك بأبوظبي، وقالت إننا محظوظون بوجود فرع لهذه الجامعة العريقة عالمياً في الدولة، فالتحقت بها مختارةً دراسة الاقتصاد والمالية، معتبرةً أن الاقتصاد مرتبط بكل شيء في حياتنا. وبعد حصولها على شهادة البكالوريوس مع مرتبة الشرف العليا عام 2014، التحقت بجامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة لدراسة الماجستير في السياسات العامة، وقالت:«إلى اليوم أتذكر التحديات التي واجهتني هناك وحجم ونوعية المواد الدراسية فيها، والتي جعلتني أفكر أحياناً في العودة قبل استكمال الماجستير، لكن دعم العائلة، والرغبة في رفع اسم الإمارات ساعدني على مواجهة هذه التحديات والتغلب على هذه المشاعر حتى حصلت على الماجستير مع مرتبة الشرف عام 2015».

وقالت معالي شما المزروعي: إن أصحاب السمو قادة ملهمون بالنسبة لنا، ونحلم بأن نكون مثلهم في العطاء وخدمة الوطن، فالوطن مثل الوالدين، مهما كان عطاؤنا، نشعر أن أمامنا الكثير مما يجب أن نفعله تجاههما، ولن نوفيهما حقهما.. أحلم باليوم الذي أرى فيه أننا كشباب قدمنا شيئاً قيماً لوطننا الذي لم يبخل على أحدٍ من أبنائه».

وبعد جلسة الإثراء المعرفي، قامت معالي شما المزروعي وبرفقتها شمسة صالح ولمياء خان وعدد من طالبات الجامعات بجولة تعريفية في مركز الشباب بأبراج الإمارات، الذي يعتبر الأفضل عالمياً، والأكثر شمولاً لمتطلبات الشباب دون الـ 30 عاماً، حيث اطلعتهن على دور المركز والخدمات التي يقدمها لشباب الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا