• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

عبر جناحه في معرض الشارقة الدولي للكتاب

تخفيضات خاصة على إصدارات «الإمارات للدراسات والبحوث»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية»، في الدورة السادسة والثلاثين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب 2017، خلال الفترة 1-11 نوفمبر 2017، في مركز إكسبو الشارقة، وذلك انسجاماً مع سياسة المركز التي تهدف إلى تشجيع القراءة وجعلها ثقافة سائدة في المجتمع، وكي يكون المركز أيضاً على تواصل مباشر ومستمر مع جمهور المثقفين والباحثين والقرّاء من زائري المعرض، خاصة أن المعرض يمثل منصة ثقافية تجمع بين الكِتاب وقرائه، وتسهم في تعظيم قيمة القراءة، وتشجيع اقتناء الكتب، وتعزيز الحركة الثقافية في المجتمع الإماراتي، ويقدم المركز تخفيضات خاصة على إصداراته، كما سيقوم بتوزيع عدد من الإصدارات على الجمهور، وذلك في إطار تفاعل المركز مع المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بتخصيص عام 2017 عاماً للخير.

وتأتي مشاركة «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية»، في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2017، من منطلق إيمانه بأهمية الفعاليات الثقافية التي تشهدها مختلف إمارات الدولة، خاصة معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي أصبح من معالم النهضة الثقافية والعلمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث نجح في اجتذاب رواد الفكر والثقافة والأدب والإعلام من العديد من دول المنطقة، وبات أحد مظاهر القوة الناعمة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويشارك المركز بمجموعة متميزة من أحدث الإصدارات، منها الطبعة السادسة من كتاب (بقوة الاتحاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة)، كما يعرض آخر كتب المفكر الإماراتي سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، (لا تستسلم: خلاصة تجاربي)، ويسر المركز أيضاً أن يقدم آخر كتب المؤتمرات التي نظمها تحت عنوان «الشباب والتنمية»، وأحدث الكتب المترجمة بعنوان «مناطق الخطر: كفاح دبلوماسي في سبيل المصالح الأميركية»، بالإضافة إلى عناوين مشوقة وكتب عربية ومترجمة.

.. وعناوين ثقافية وتراثية متميزة لـ «نادي تراث الإمارات»

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك مركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات في فعاليات الدورة السادسة والثلاثين من معرض «الشارقة الدولي للكتاب» التي تنطلق في الشارقة مطلع شهر نوفمبر المقبل وتستمر حتى الحادي عشر من الشهر نفسه، انسجاماً مع استراتيجية النادي في المشاركة في مختلف الفعاليات والمحافل التي تساهم في حفظ الموروث الإماراتي ونقله للأجيال الناشئة وتعزيزه في نفوسهم وتعريف الآخرين به، وذلك بعد سلسلة من المشاركات الفاعلة التي قام بها المركز في معظم المهرجانات والمحافل الثقافية المتنوعة التي شهدتها مدن الدولة خلال الأشهر القليلة الماضية.

وذكرت فاطمة مسعود المنصوري، مدير مركز زايد للدراسات والبحوث، أن هذه المشاركة تأتي ضمن سلسلة من المشاركات التي تمت خلال الأشهر القليلة الماضية ضمن مهرجانات ومحافل ثقافية متنوعة، وتأتي انسجاماً مع توجيهات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، بالمشاركة في مختلف الفعاليات والمحافل التي تساهم في حفظ الموروث الإماراتي ونقله للأجيال الناشئة وتعزيزه في نفوسهم وتعريف الآخرين به، حيث بات ذلك من الأولويات في استراتيجية النادي، إذ تمثل مثل هذه المشاركات فرصاً مهمة لإيصال نتاجات النادي من العناوين الثقافية والتراثية إلى فئات وشرائح المجتمع المختلفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا