• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حافظ على إنجاز البطولة الماضية

بيرو تقهر باراجواي بثنائية وتحلق بالمركز الثالث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يوليو 2015

كونسيبسيون (د ب أ) توج منتخب بيرو لكرة القدم جهوده في بطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) المقامة حاليا في تشيلي بإحراز المركز الثالث إثر فوزه الثمين 2/&rlm&rlm&rlm صفر على منتخب باراجواي في مباراة تحديد المركز الثالث. وحافظ منتخب بيرو بهذا على المركز الثالث الذي أحرزه في النسخة الماضية عام 2011 بالأرجنتين فيما حل منتخب باراجواي في المركز الرابع. وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي بعدما اصطدمت محاولات بيرو الهجومية بالدفاع الصلد لباراجواي والرقابة المحكمة على المهاجم البيروفي الخطير خوسيه باولو جيريرو. وفي الشوط الثاني، سجل أندري كاريو هدف التقدم لمنتخب بيرو في الدقيقة 48، ثم سجل خوسيه باولو جيريرو هدف الاطمئنان في الدقيقة 89 من المباراة التي شهدت غياب عدد من اللاعبين الأساسيين والبارزين عن التشكيلة الأساسية لكل من الفريقين. ورفع جيريرو بهذا رصيده إلى أربعة أهداف ليقتسم صدارة هدافي النسخة الحالية مع إدواردو فارجاس نجم تشيلي . كما رفع جيريرو رصيده إلى 25 هدفا في مبارياته الدولية مع منتخب بيرو وبات على بعد هدف واحد من معادلة الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب مع هذا الفريق في المباريات الدولية والمسجل باسم تيوفيلو كوبياس برصيد 26 هدفا. ودخل الفريقان في أجواء المباراة مباشرةوكانت أول فرصة حقيقية على المرمى في الدقيقة السابعة عندما شق يوردي ريينا لاعب بيرو طريقه بانطلاقة عنترية من وسط الملعب حتى وصل على حدود منطقة الجزاء، وسدد الكرة قوية ولكن الحارس تصدى لها ببراعة وأخرجها لركنية لم تستغل جيدا. وباغت أوسكار روميرو لاعب باراجواي الحارس البيروفي بدرو جاليسي بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 24 ولكن الحارس تصدى لها ببراعة. وبعدها بدقيقتين فقط، سنحت الفرصة أمام منتخب بيرو لتسجيل هدف التقدم إثر هجمة منظمة وتمريرة عرضية لعبها لويس أدفينكولا من الناحية اليمنى ووصلت وسط منطقة باراجواي، ولكن زميله كارلوس لوباتون فوجئ بالكرة أمامه وأطاح بها بعيدا عن المرمى. وواصل منتخب بيرو محاولاته الهجومية ولكن دون أفضلية واضحة على منتخب باراجواي الذي أجاد لاعبوه الضغط على المنافس في كل مكان بالملعب، ليفسدوا محاولاته الهجومية مبكرا فيما ظل الدفاع صامدا في مواجهة الكرات التي وصلت داخل منطقة الجزاء. وسدد ريينا كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 36 ولكنها مرت فوق المقص الأيسر لمرمى باراجواي. وشن منتخب باراجواي بعض المحاولات الهجومية في الدقائق الأخيرة من هذا الشوط، ولكن دون جدوى لينتهي الشوط بالتعادل السلبي. ومع بداية الشوط الثاني، تبادل الفريقان الهجمات ولكن منتخب بيرو لم ينتظر كثيرا حيث هز الشباك في الدقيقة 48. وجاء الهدف إثر ضربة ركنية لعبها كريستيان كويفا وقابلها جيريرو بضربة رأس ارتدت من رأس أحد المدافعين، وتهيأت أمام أندري كاريو الذي سددها زاحفة مباشرة من حدود منطقة الجزاء لتسكن المرمى على يسار حارس المرمى. وأثار الهدف حفيظة منتخب باراجواي الذي سعى للرد مما أتاح الفرصة أمام فريق بيرو لتشكيل مزيد من الخطورة، وكاد كويفا يلقن دفاع باراجواي درسا قاسيا في الدقيقة 52 ولكن تمريرته العرضية بعد تلاعبه بالدفاع خرجت إلى ضربة مرمى. وتلاعب كاريو بدفاع باراجواي في الدقيقة 56 ثم مرر الكرة لجيريرو على حدود المنطقة حيث سددها الأخير صاروخية ولكنها ارتطمت بأحد المدافعين وخرجت لركنية لم تستغل جيدا. وأجرى الأرجنتيني رامون دياز المدير الفني لمنتخب باراجواي تغييرا هجوميا في الدقيقة 57 بنزول إدجار بينيتيز بدلا من أوزفالدو مارتينيز. وفي الدقيقة التالية، أجرى مواطنه ريكاردو جاريكا المدير الفني لمنتخب بيرو تغييره الأول بنزول يوشيمار يوتون بدلا من لوباتون لتنشيط أداء خط الوسط. كما لعب إدواردو أراندا في الدقيقة 59 بصفوف منتخب باراجواي بدلا من فيكتور كاسيريس. وسدد يوتون كرة مباغتة من مسافة بعيدة في الدقيقة 61 ولكن خوستو فيار حارس مرمى باراجواي أمسك الكرة بثبات. ورغم حاجة منتخب باراجواي لتسجيل هدف التعادل، ظلت محاولات بيرو هي الأكثر والأخطر. وتلاعب ريينا بدفاع باراجواي إثر هجمة مرتدة سريعة لبيرو في الدقيقة 64 وتوغل داخل منطقة الجزاء، ولكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة. وسدد أوسكار روميرو لاعب باراجواي ضربة حرة بيسراه في الدقيقة 66 ولكن الكرة ذهبت في يد الحارس. وشهدت الدقيقة التالية أخطر فرصة لباراجواي إثر هجمة سريعة وتمريرة من روميرو ركض نحوها إدجار بينيتيز وحاول إكمالها داخل المرمى، ولكن المدافع كارلوس إسكويز ضغط عليه في الوقت المناسب لترتطم الكرة بالقائم وتضيع الفرصة. واستعاد منتخب بيرو اتزانه سريعا وعاد لتهديد مرمى باراجواي في الدقائق التالية ولكن دون جدوى حيث عانى الفريقان من غياب الحظ والتوفيق عن نهاية هجماتهما في الدقائق الأخيرة من المباراة. ولكن جيريرو أبى أن يخرج من المباراة دون أن يترك بصمته حيث سجل اللاعب الهدف الثاني لفريق بيرو في الدقيقة 89. وجاء الهدف إثر هجمة سريعة قادها كاريو نفسه ومرر منها الكرة إلى البديل جويل سانشيز بعد خمس دقائق من نزوله ليلعب سانشيز الكرة عرضية من الناحية اليمنى ويقابلها جيريرو بتسديدة مباشرة وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى حيث عبرت الكرة من بين قدمي خوستو فيار إلى داخل المرمى لينتهي اللقاء بفوز بيرو 2/&rlm&rlm&rlm صفر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا