• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اجتمعوا تحت شعار «في حب الجزيرة»

الأقطاب يعلنون وقوفهم خلف عودة «فخر أبوظبي» لمنصات التتويج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يوليو 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

أقام القطب الجزراوي الكبير حمد بن بروك مأدبة إفطار كبيرة في منزله، تحت شعار «في حب الجزيرة»، وجه فيها الدعوة لكل لاعبي ومسؤولي مجالس الإدارة السابقين في النادي، احتفالاً بشهر رمضان الكريم، وتأييداً ودعماً لإدارة شركة الجزيرة الحالية، وعلى رأسها، الشيخ محمد بن حمدان بن زايد نائب رئيس النادي رئيس الشركة، وكل من معه من أعضاء بقيادة بطي القبيسي.

وحضر أقطاب الجزيرة، ومن بينهم، محمد داغر، ويونس خوري، وحسن موسى القمزي، ومحمد عمر الفهيم، وعلي جمعة الجنيبي، وسيد تاج الدين وبسام مفتاح، وراشد الحر، وعيسى جعفر، وحمد الحر السويدي، وسعيد السويدي، وجابر الجابري، وجمال ناصر، وجمال سالم، وخليفة ناصر.

وأكد الجميع رغبتهم في مساندة الفريق الأول في الموسم المقبل للعودة من جديد لحصد البطولات، خصوصاً مع عودة البرازيلي أبل براجا الذي حقق للجزيرة أعظم إنجازات في تاريخه وهو الثنائية موسم 2011، وقبلها كأس المحترفين.

وحرص أقطاب الجزيرة على توجيه الشكر إلى الإدارة العليا للنادي، وعلى رأسها، سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، رئيس مجلس الشرف الرئيس الفخري للنادي، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس النادي على دعمهما الكبير للنادي، والذي وضع الجزيرة في مكانة مميزة بين كل أندية الدولة.

وكان هذا اللقاء فرصة مثالية لاسترجاع ذكريات الماضي عبر الأجيال التي ساهمت في صنع اسم الجزيرة وعايشته منذ التأسيس في عام 1974 حينما اندمج ناديا البطين والخالدية مكونين هذا الكيان، واتفقوا جميعاً على أن الفترة التي تولى فيها سمو الشيخ حمدان بن زايد، وسمو الشيخ منصور بن زايد المسؤولية هي فترة الانطلاقة الحقيقية للنادي، والتي شهدت تأسيس مرافق على أعلى مستوى من الكفاءة، وأكاديمية كرة رائعة، والتعاقد مع لاعبين ومدربين عالميين، وتوفير كل العناصر لأي منظومة عمل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا