• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

اعتبر خطوات الإعداد بطيئة ولا تخدم الهدف

الشامسي: تلافي ما تم مع «ميرزا» قبل ريو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 أكتوبر 2017

الشارقة (الاتحاد)

أكد عبد الناصر عمران الشامسي عضو مجلس إدارة اتحاد الدراجات مدير المنتخبات الوطنية، أن المسؤولية الأولى لإعداد اللاعب الأولمبي تقع على عاتق اللجنة الأولمبية، كونها هي المعنية بتجهيز ميزانية المشاركة لأي لاعب تأهل للأولمبياد، بينما الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضية هي شريك أساسي أيضاً في إعداد اللاعب الأولمبي، ويكون الاتحاد المختص مسؤولاً عن الأمور الفنية من الإعداد، من حيث تقديم برنامج الإعداد الفني الكامل والشامل للجنة الأولمبية، موضحاً به كافة التفاصيل، من حيث المدة المطلوبة والتكاليف المالية، والأمور الفنية الخاصة بالتدريب والتجهيز، ومن هنا يمكن القول إن المسؤولية مشتركة بين الجميع، كل حسب دوره.

وأوضح أن اتحاد الدراجات اجتمع بالفعل مع الهيئة العامة واللجنة الأولمبية، لتطبيق برنامج الإعداد للأولمبياد المقبلة في طوكيو 2020، وهناك خطوات بدأت بالفعل من أجل العمل، لكن للأسف التحركات بطيئة ولم تتبلور الصورة كاملة حتى الآن، رغم أن ما تبقى من الزمن قليل ويجب أن نسرع الخطى في الإعداد، للوصول للمستويات العالية التي تسمح لنا بمشاركة مشرفة.

وبين أن اتحاد الدراجات مازال ينتظر تحرك اللجنة الأولمبية والهيئة العامة وإعلان الميزانية المخصصة للاتحاد، من أجل البدء في التنفيذ، مشيراً إلى أن مشروع الإعداد الأولمبي 2020 موجود فعلاً في الهيئة العامة للشباب والرياضة، لكنه لم ير النور حتى الآن بسبب عدم وجود الميزانية التي تساعد على تنفيذه.

وكشف الشامسي، أن برنامج إعداد نجم المنتخب الوطني للدراجات يوسف ميرزا للأولمبياد الماضي في ريو دي جانيرو، لم يصل إلى نسبة 50% من المفروض، وذلك بسبب قلة الميزانية، وكان الاعتماد الأكبر في تجهيز اللاعب على اتحاد الدراجات بنسبة قد تصل إلى 80%، ورغم ذلك ولأن ميزانية الاتحاد أصلا ً ضعيفة فلم يرتق الإعداد للهدف المطلوب، لذلك نأمل أن نتدارك الأمر مبكراً ويتم وضع النقاط للحروف، حتى تبدأ الاتحادات في عملها من الآن، لأن عملية إعداد اللاعب الأولمبي تحتاج إلى وقت طويل ما بين تدريبات ومعسكرات ومشاركات داخلية وخارجية عربية وقارية، وهذا يتطلب ميزانية مناسبة تكفي احتياجات الإعداد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا