• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

26 من 120 هدفاً

«الخليج العربي» يتفوق على «الكالشيو» في «المرتدات»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 أكتوبر 2017

عمرو عبيد (القاهرة)

ارتفع عدد أهداف الدوري إلى 120 هدفاً، منها 26 هدفاً من الهجمات المرتدة بنسبة 21.6%، وهو ما يجعله يتفوق على الدوري الإيطالي، والذي بلغت أهداف هجماته المرتدة 21.1%، بينما يقل عن معدلات التهديف الخاصة بهذه النوعية من الهجمات السريعة الخاطفة، في «البريميرليج» و«الليجا»، إذ سجلت الفرق الإنجليزية 28.8% من الأهداف من خلال المرتدات، مقابل 28.2% في الدوري الإسباني. وشهدت الجولة السادسة، إحراز 5 أهداف من مرتدات خاطفة، لعجمان نصيب الأسد فيها، بعدما سجل هدفين في مواجهة «الصقور»، وتشير الأرقام إلى أن «البرتقالي» هو «ملك المرتدات» في الدوري، بعدما سجل لاعبوه 5 أهداف بواسطتها، من إجمالي 8 أهداف له في البطولة حتى الآن بنسبة 62.5% من مجمل أهدافه.أما «العنابي» صاحب المركز الثالث حالياً فقد حل ثانياً في ترتيب الفرق الأكثر استغلالاً للهجمات المرتدة، بعدما سجل 4 أهداف عن طريقها، من إجمالي 14 هدفاً، بنسبة 28.5%، ويملك ثاني أقوى خطوط الهجوم في البطولة بعد «الزعيم»، وإن كان هذا التنوع الهجومي لـ «أصحاب السعادة» يمنحه ميزة إضافية تزيد من قوة انطلاقته في الموسم الجاري. وتساوت 4 فرق في تسجيل ثلاثة أهداف عبر الهجمات المرتدة أبرزها «الإعصار» رغم احتلاله المركز قبل الأخير، إذ شكلت المرتدات الخاطفة 43% تقريباً، من قوته الهجومية، ثم «فخر أبوظبي» الذي استغل هذا الأسلوب الخططي، في إحراز 33% من أهدافه، مقابل 30% لـ «الصقور»، وأضاف «الإمبراطور» نقطة قوة إلى هجومه، مثلما هو الحال مع الوحدة، بعدما سجل لاعبوه ربع أهدافه من هجمات مرتدة سريعة، وهو ما أسهم في وجوده على «القمة» بجوار «الزعيم» الذي يتفوق بفارق هدفين فقط!

وفي الوقت الذي أحرز فيه هجوم «الفرسان الثلاثة» هدفين عبر المرتدات، مقابل هدف لكل من «النواخذة» و«العميد» و«الملك»، فإن هجوم «البنفسج» الأقوى بين كل الفرق بـ 15 هدفاً، لم يعتمد على هذا التكتيك مطلقاً، مثلما كان الحال مع هجوم الظفرة، حيث سجل كلاهما كل الأهداف عن طريق الهجمات المنظمة، مع اختلاف وحيد، ظهر من خلال هدوء إيقاع هجمات «الزعيم»، بعدد كبير من التمريرات، منحه 10 أهداف من إجمالي 15 هدفاً، بينما سجل الظفرة سبعة من أهدافه العشرة، عبر هجمات سريعة لم تمرر فيها الكرة أكثر من 3 مرات.

الغريب أن «البرتقالي» ذاق من الكأس نفسه التي تفوق بها على منافسيه، إذ كان هو الفريق الأكثر استقبالاً للأهداف من هجمات مرتدة أيضاً، وبلغت 4 أهداف شكلت نسبة 33%، من مرات اهتزاز شباكه حتى الآن، وهو ما حدث عند محاولته لامتلاك الكرة، وتنفيذ الهجمات المنظمة، بغية العودة من أجل تعديل نتائج المباريات، وبعده جاء كل من «فخر أبوظبي» و«العميد» و«الملك» و«الصقور» و«النواخذة» في المرتبة الثانية، بعد استقبال مرماهم لثلاثة أهداف عبر الهجمات العكسية الخاطفة، حيث كان النصر هو أكثرها تضرراً بنسبة 43%، وتلقت شباك العين والظفرة هدفين بالطريقة ذاتها مقابل هدف في مرمى «الإمبراطور» و«العنابي» و«الإعصار»، وبقى دفاع شباب الأهلي دبي منيعاً، حيث لم تهتز شباكه بأي هدف من هجمة مرتدة، وهو تأكيد على قوة الدفاع الحديدي الذي يتصدر قائمة الأكثر صلابة!

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا