• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

إسبانيا تواجه المجهول بعد إقالة حكومة كتالونيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 أكتوبر 2017

برشلونة (أ ف ب) -

تدخل إسبانيا دوامة مجهولة العواقب الاثنين في أول يوم عمل بعدما أعلنت مدريد فرض سيطرتها على إدارة كتالونيا حيث ينتظر لمعرفة ما إذا كان القادة الانفصاليون سيقاومون قرار إقالتهم ويتوجهون إلى مقارهم في برشلونة.

وكان العلم الأسباني لا يزال مرفوعاً فوق مقر الحكومة الكتالونية في الساعة التاسعة صباحا (8,00 ت غ)، فيما تجمع عشرات الصحافيين في المكان بانتظار معرفة إن كان رئيس كتالونيا المقال كارليس بوتشيمون سيحضر لممارسة مهامه.

ودعا قادة كتالونيا الذين أقالتهم حكومة أسبانيا المركزية الجمعة، إلى «معارضة ديموقراطية» لمدريد، ما يزيد المخاوف في أوروبا من تدهور الأوضاع في أسوأ أزمة تشهدها إسبانيا منذ عقود اثر إعلان برلمان الإقليم الاستقلال بشكل أحادي.

وأعلن نائب رئيس حكومة كتالونيا أوريول جونكيراس المقال كذلك لصحيفة كتالونية خلال عطلة نهاية الأسبوع «لا يمكننا الاعتراف بالانقلاب ضد كتالونيا أو أي قرارات مناهضة للديموقراطية» تتخذها مدريد.

ولم يتضح بعد إن كان بوتشيمون أو أعضاء حكومته المقالة سيحاولون التوجه إلى مقارهم في برشلونة الاثنين. ولدى سؤاله، قال متحدث باسم حكومة الإقليم المقالة لوكالة فرانس برس «سنرى».

وأوضح مصدر في أوساط الانفصاليين لفرانس برس «إذا قرروا بأنهم حكومة جمهورية (كتالونيا) فسندعمهم». ... المزيد