• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

باستثناء «برلمان طرابلس» المقاطع للجولة الأخيرة في الصخيرات

وثيقة «توافق سياسي» ليبي بقبول اتفاق السلام الأممي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

وقع ممثلو الأطراف السياسية في الحوار الليبي الذي ترعاه الأمم المتحدة بمدينة الصخيرات المغربية، باستثناء ما يعرف ب«المؤتمر الوطني» وهو برلمان طرابلس غير المعترف، على بيان توافق سياسي يؤكد قبولهم مسودة اتفاق سلام اقترحتها المنظمة الدولية. ووسط ترحيب من قبل سفراء المجتمع الدولي لدى ليبيا ببيان الأعضاء المشاركين في الحوار الوطني الذي جمع الفرقاء الليبيين بهدف الخروج بحكومة وفاق وحل سملي للمعارك المحتدمة وإشادة إيطالية بهذا التقدم، دعا برناردينو ليون المبعوث الأممي لليبيا فجر أمس، ممثلي «برلمان طرابلس» المنتهية ولايته، إلى العودة لطاولة المفاوضات في المغرب، وذلك بعد تأكيد الأخير عدم حضوره لهذه الجولة بسبب عدم الأخذ «بتعديلات جوهرية» طالب بها في المسودة المعدلة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا