• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  06:53    التلفزيون المصري: 200 شهيد في الهجوم الإرهابي على مسجد بسيناء    

أحمد بن سعيد يفتتح مؤتمر ومعرض الاتحاد الدولي للطرق في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 أكتوبر 2017

دبي (الاتحاد)

برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، أعمال مؤتمر ومعرض الاتحاد الدولي للطرق الأول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحت شعار «حلول لانسيابية طرق القرن 21»، وذلك في مركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة 200 متحدث خلال 50 جلسة، فيما يشارك في المعرض الذي يقام على مساحة 3 آلاف متر مربع، أكثر من 70 عارضاً. حضر حفل افتتاح المؤتمر الذي تستضيفه هيئة الطرق والمواصلات، معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، ومعالي عبدالله المقبل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولي للطرق، ومطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، وعدد من مديري الهيئات والدوائر الحكومية وممثلي حكومات دول المنطقة. وخلال كلمته، قال معالي عبدالله المقبل: من المتوقع أن تصل نسبة المركبات ذاتية القيادة في عام 2030، قرابة 15%، وهذا التحول يفرض علينا أن تكون شبكة الطرق مجهزة من مختلف الجوانب الفنية والتقنية لتحقيق ذلك، مؤكداً أن الاتحاد الدولي للطرق بما لدية من خبراء ومستشارين، هو الوحيد القادر على مواكبة هذه المتغيرات.وأشاد أنطوني فوكس، وزير النقل السابق في الولايات المتحدة الأميركية، المتحدث الرئيس في المؤتمر، بتطور البنية التحتية لشبكة الطرق في دولة الإمارات، التي تعد نموذجاً يحتذى به من حيث الجودة وحلول الربط المتكاملة لمختلف المناطق سواء عبر الطرق السريعة أو الطرق الداخلية، إضافة إلى تبنى الابتكار والحلول الذكية في تسهيل عملية تنقل السكان، مؤكداً أن دبي مؤهلة للتنافسية العالمية في مجال الطرق والنقل، وذلك بفضل تبنّي التحول نحو المدينة الأذكى عالمياً. بعد ذلك، قام سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، يرافقه معالي عبدالله المقبل، ومطر الطاير، بتكريم المؤسسات والشركات الراعية للمؤتمر، كما كرّم أنطوني فوكس. وعقب التكريم، قام سمو رئيس هيئة دبي للطيران المدني الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات بافتتاح المعرض المصاحب للمؤتمر والذي يضم 70 شركة عارضة من 50 دولة، تقدم فيه أحدث ما توصلت له التكنولوجيا في مجال تصميم وتشغيل شبكات الطرق، وأحدث الابتكارات في هندسة النقل والمدن الذكية والمركبات ذاتية القيادة. أكد مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات أن استراتيجية حكومة دبي أولت الاستثمار المستمر في تطوير البنية التحتية للطرق والنقل أهمية قصوى، حيث ضخت الحكومة مليارات الدراهم لتطوير هذا القطاع، وساهم هذا التوجه في تحقيق نقلة نوعية، منها الحصول على المركز الأول عالميا في جودة الطرق لأربع سنوات متتالية طبقا لتقرير التنافسية العالمي الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس. كما ساهمت في توفير نحو 34 مليار دولار في قيمة الوقت والوقود المهدرين، بسبب الازدحامات المرورية، بين عام 2006 و2016، فيما بلغ إجمالي الإنفاق على مشاريع الهيئة، خلال الفترة نفسها نحو 20 مليار دولار، كما ساهمت هذه الخطوة في زيادة نسبة رحلات النقل الجماعي من 6% عام 2006 إلى 16% عام2016، وانخفاض معدل وفيات حوادث الطرق من قرابة 22 حالة وفاة لكل 100 ألف من السكان عام 2006 إلى 3.5 حالات وفاة لكل 100 ألف من السكان عام 2016. جاء ذلك في الكلمة الرئيسة في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر ومعرض الاتحاد الدولي للطرق الأول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعنوان: «بنية تحتية ذكية لمستقبل التنقل في دبي». وتطرق الطاير لتحديات تطوير البنية التحتية الذكية في دبي، التي تتلخص في النمو السريع في عدد السكان الذي يصل ل 7% سنوياً، وكذلك التطور العمراني السريع، والظروف المناخية القاسية، وتعدد الجنسيات والثقافات، إضافة إلى التحديات العالمية المتعلقة بالتشريعات والقوانين، والخصوصية والأمن والسلامة، ودرجة نضج واعتمادية الأنظمة التقنية الحديثة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا