• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م
  06:53    التلفزيون المصري: 200 شهيد في الهجوم الإرهابي على مسجد بسيناء    

بمناسبة افتتاح دور الانعقاد الثالث لـ «المجلس»

العويس: تعزيز التنسيق بين «الوطني» والحكومة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع، وزير دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي أن الارتقاء بالعلاقة بين المجلس الوطني الاتحادي والحكومة وابتكار الأدوات والوسائل لتحقيق التكامل بين السلطتين التشريعية والتنفيذية أولوية وطنية ومهمة رئيسية لتحقيق رؤية القيادة وبناء المستقبل المشرق لدولة الإمارات. وأوضح معاليه في تصريحات له بمناسبة افتتاح دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي السادس عشر للمجلس الوطني الاتحادي أن انعقاد هذا الدور يأتي في مرحلة مهمة في مسيرة تطور العمل الحكومي الذي تشهده دولة الإمارات، والذي تسعى جميع الجهات وفي ظل تنفيذها لتوجيهات قيادة الدولة الرشيدة ورؤيتها السديدة لتطوير أدائها والابتكار في خدماتها للمساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية الإمارات الريادية عالمياً.

وأكد معاليه على الاهتمام الكبير الذي يحظى به المجلس الوطني الاتحادي من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأخيهما صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مشيراً إلى أن حضور أصحاب السمو أولياء العهود والشيوخ للجلسة الافتتاحية هو تأكيد على الدور الحيوي الذي يقوم به المجلس الوطني الاتحادي في تعزيز مسيرة التطور والازدهار التي تشهدها دولة الإمارات.

وبين معاليه أن المجلس الوطني الاتحادي المؤسسة الدستورية والتشريعية الرائدة في دولة الإمارات كان له بصمات خالدة في بناء الإطار التشريعي الذي تقوم عليه دولة الإمارات، كما أنه لعب دوراً مهماً في جميع التطورات التي تشهدها الدولة، وذلك من خلال مناقشة العديد من مشروعات القوانين والقضايا التي أسهمت في تحقيق التنمية المستدامة والشاملة لدولة الإمارات، مشيداً معاليه في الوقت ذاته بالجهود الكبيرة التي يقوم بها أعضاؤه لإيصال صوت المواطنين ومتطلباتهم ولتكون الركيزة الرئيسة في صياغة جميع القرارات.

كما أشاد معاليه بالجهود الكبيرة لمعالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة على جهودها خلال الفترة الماضية بقيادة الوزارة وفق أرقى المعايير الإدارية والمهنية، كما أشاد بجهود معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، الذي تمكن بخبرته السياسية والإدارية بقيادة الوزارة منذ تأسيسها ولمدة تصل إلى عقد من الزمان، ما أسهم في ترسيخ مكانتها والارتقاء بأدائها للقيام بدورها الرئيس في تعزيز التنسيق بين المجلس والحكومة، وبما يصب في خدمة الوطن والمواطن.

وقال معاليه: «وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي تمتلك سجلاً وإرثاً كبيراً من الإنجازات والنجاحات، وسيتم العمل على مواصلة هذه المسيرة لتعزيز والارتقاء بأداء الوزارة للمساهمة في تلبية متطلبات المواطنين واحتياجاتهم، والذي بدوره يتطلب تضافر جميع الجهود لتمكين المواطن الإماراتي من تحقيق الريادة والتميز في جميع المجالات عالمياً».

وشدد معاليه على أهمية ابتكار أدوات ووسائل جديدة لتعزيز التنسيق بين جميع الجهات الحكومية والمجلس الوطني الاتحادي، وقال: «ستعمل الوزارة وضمن رؤية القيادة على تعزيز ثقافة المشاركة السياسية، وتفعيل التعاون بين المجلس الوطني الاتحادي والحكومة بما ينعكس إيجابياً على الأداء الحكومي وتعزيز آليات العمل البرلماني البناء».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا