• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

زار سفارة الدولة ومستشفى زايد في مقديشو

الرئيس الصومالي يشيد بالمساعدات الإماراتية لبلاده

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

مقديشو (وام)

قام فخامة حسن شيخ محمود رئيس جمهورية الصومال الفيدرالية، أمس الأول، بزيارة لمقر سفارة دولة الإمارات في الصومال ومستشفى الشيخ زايد في مقديشو.

وتفقد الرئيس الصومالي، الذي كان في استقباله حمدان راشد الشامسي مستشار سفارة الدولة لدى الصومال، مرافق مستشفى الشيخ زايد، وتجول في أقسامه، واستمع من الأطباء الإماراتيين الذين يشرفون على إدارة المستشفى إلى شرح عن الخدمات الطبية والعلاجية المجانية التي يقدمها للمرضى والمراجعين من مختلف الفئات من أبناء الشعب الصومالي. شملت جولة الرئيس الصومالي الاطلاع على مشروع توسعة مستشفى الشيخ زايد، والذي من المتوقع أن يتم الانتهاء منه منتصف عام 2017، ويأتي بناؤه ضمن مشروع إعادة الإعمار وتطوير جمهورية الصومال الذي تنفذه دولة الإمارات في مختلف المناطق والأقاليم الصومالية.

وأشاد الرئيس حسن شيخ محمود بالمشاريع التنموية التي تنفذها دولة الإمارات في الصومال ودورها الإيجابي في دعم الشعب الصومالي، مشيراً إلى أن مستشفى الشيخ زايد الذي يستقبل يومياً أكثر من 300 مريض يتلقون العلاج اللازم مجاناً، يمثل نموذجاً للدعم الكبير الذي تقدمه دولة الإمارات للشعب الصومالي. وأكد عمق العلاقات الأخوية والتاريخية بين البلدين، مشيراً إلى أن زيارته مقر سفارة الدولة في مقديشو علامة على العلاقات المتميزة بين الإمارات والصومال.

وأثنى الرئيس الصومالي على دعم دولة الإمارات ومساندتها لبلاده، مشيراً إلى أن الإمارات من أبرز الدول الداعمة للصومال، ووقفت إلى جانب الشعب الصومالي في كل المراحل الصعبة التي مرت بها الصومال خلال العقدين الماضيين.. وأضاف أن حكومة وشعب الصومال ممتنون جداً للدعم المتواصل الذي تقدمه دولة الإمارات للصومال في مختلف المجالات. من جانبه، أعرب مستشار سفارة الدولة لدى الصومال عن شكره وتقديره لفخامة الرئيس الصومالي على زيارته لمقر سفارة الدولة في مقديشو و مستشفى الشيخ زايد. وأكد أن دولة الإمارات ستواصل تقديم الدعم والمساعدات للصومال وأقاليمها المختلفة في مختلف المجالات لدعم مسيرة الأمن والاستقرار بها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا