• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م
  01:26    الحريري: الفترة الأخيرة كانت صحوة للبنانيين للتركيز على مصالح البلاد وليس على المشاكل من حولنا    

كرّمتهــا جـائزة المــرأة العربية في بريطانيا

«بن كرم».. أميرة الإنجازات الإنسانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

كرّمت جائزة المرأة العربية السنوية في المملكة المتحدة، إحدى أرفع الجوائز التي تهدف إلى تقدير أدوار السيدات العربيات الاستثنائية في مختلف المجالات، إنجازات الفقيدة أميرة بن كرم، بجائزة خاصة تقديراً لمساهماتها وجهودها الإنسانية وعطائها الكبير في مختلف مجالات العمل التطوعي الخيري.

وتسلم سليمان حامد المزروعي، السفير الإماراتي في المملكة المتحدة، جائزة الإبداع في مجال العمل الإنساني والإغاثي بالنيابة عن ذوي الفقيدة، وذلك في الحفل الذي أقيم في فندق كارلتون جميرا في العاصمة البريطانية لندن، ونظمه كل من مؤسسة الأعمال العربية البريطانية، وجامعة ريجنتس لندن، ومؤسسة «لندن والشركاء».

وقال المزروعي، إن أميرة بن كرم كانت إنسانة تفتخر بها دولة الإمارات، وهي رمز لما أنتجته الدولة على مدار 45 عاماً من تمكين للمرأة، وفي الحقيقة، فقد كانت أميرة امرأة مبدعة، ونشطة، ومثابرة، ومخلصة في عملها، كما كانت مثالاً للمرأة التي يعتمد عليها.

وجاء اختيار بن كرم، لأنها قدمت نموذجاً يحتذى في مجال العمل النسوي التطوعي في دولة الإمارات والوطن العربي، إضافة إلى مساهماتها الفاعلة وعطاءاتها الفريدة في إثراء العمل الاجتماعي والإغاثي والتطوعي في شتى المجالات، لاسيما من خلال كل المؤسسات الإنسانية التي عملت بها وتقلدت فيها مناصب قيادية، وعلى رأسها جمعية أصدقاء مرضى السرطان، والقافلة الوردية، و​منتدى الشارقة للتطوير، وجمعية الإمارات للأمراض الجينية، والتي بذلك فيها الفقيدة جهوداً مضنية لتكثيف تلك الأعمال الإنسانية العظيمة.

وقال عمر بدور، الرئيس التنفيذي لجائزة المرأة العربية السنوية في المملكة المتحدة، إن هذه الجائزة التقديرية تأتي تكريماً لمسيرة الفقيدة العطرة المليئة بالبذل، والمسطّرة بأحرف من ذهب على صفحات تاريخ العمل الإنساني النسوي العربي» وأكمل: «أميرة بن كرم شعلة العطاء والتفاني، التي لم تتوان يوماً عن تقديم كل الجهود الهادفة إلى مساعدة المحتاجين والمرضى، وإنها تعتبر بحق سفيرة للبذل والعطاء ومثالاً يحتذى للمرأة العربية».

وتعدّ بن كرم واحدة من أبرز سيدات الأعمال الإماراتيات اللواتي سطّرن نجاحات مهمة في مسيرة التطور التي تشهدها دولة الإمارات، إذ إن لها العديد من الإنجازات الكبيرة في دعم قضايا المرأة في دولة الإمارات والمنطقة العربية، فضلاً عن الأعمال التطوعية التي قادتها، إضافة إلى عدد من المناصب التي شغلتها، حيث كانت نائب رئيس مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، وترأست إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، فضلاً عن رئيس مجلس الإدارة والعضو المؤسس في جمعية أصدقاء مرضى السرطان، ورئيس اللجنة العليا المنظمة لمسيرة فرسان القافلة الوردية، بالإضافة إلى عضوية مجلس المؤسسين الفخري في منتدى الشارقة للتطوير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا