• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

المعدن النفيس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

الذهب من أقدم المعادن التي عرفتها البشرية، وما زال محافظاً على مكانته وقيمته، وهو رمز الثروة والرخاء، وهو أكثر المعادن ليونة، وأكثر كثافة من الحديد بمرتين ونصف، فكثافة الذهب تقدر بـ19.3 بينما الحديد تقدر بـ 7.8، ويتميز بمقاومته للتآكل، ويتم خلط الذهب مع النحاس والفضة بنسب متفاوتة، لصناعة الحلي، وينتج عن الخلط عيارات الذهب المختلفة.

يوجد في الطبيعة على شكل حبيبات في داخل الصخور وفي قاع الأنهار والشواطئ، كما يوجد على شكل عروق في باطن الأرض لا تُرى بالعين المجردة، ويتركز عند النتوءات التي تعترض مجرى النهر، أو في الفجوات التي في قاع النهر، وقد يصاحبه معادن أخرى.

وأكثر الدول المنتجة للذهب: الصين، وأستراليا، وأميركا، وروسيا، وجنوب أفريقيا.

وأعلى احتياطي للذهب في الولايات المتحدة الأميركية يقدر بـ8133 طناً، تليها ألمانيا. وأكبر كتلة ذهب مكتشفة في أستراليا عام 1896 تزن 2.280 أونصة، وأكبر صخرة من الذهب في العالم في بروناي، وتزن 40 طناً.

ويعتبر الذهب ملاذاً آمناً، يلجأ إليه المستثمرون عند الأزمات، ومن العوامل المؤثرة في سعره: وارتفاع وانخفاض الدولار، فكلما ارتفع الدولار انخفض الذهب، والعكس صحيح. وأسعار النفط، حيث يرتفع الذهب مع ارتفاع النفط وينخفض معه. وحجم الطلب من الصين والهند اللتين تُعتبران أكبر مشترٍ للذهب في العالم، ومواسم الاحتفالات في الهند لأن الهنود من أكثر الشعوب استخداماً للذهب.

حسين العكلة

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا