• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م
  01:12    رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية والإسلامية بالسنة الهجرية الجديدة    

القبيسي: أنجزنا تقدماً ملموساً بفضل دعم المشاركين

بدء تنفيذ مخطط إدارة النفايات بأبوظبي 2040 العام المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 ديسمبر 2016

عمر الأحمد (أبوظبي)

أكد عيسى سيف القبيسي مدير عام مركز إدارة النفايات - أبوظبي «تدوير»، أن المخطط الرئيس لإدارة النفايات بأبوظبي 2040 يعالج جميع التحديات التي تواجه إمارة أبوظبي في قطاع النفايات سواء بالتشريعات اللازمة لتنفيذ المخطط أو البنى التحتية التي تحتاج إليها أبوظبي للارتقاء بمستوى الخدمات، وأشار إلى أن بدء تنفيذ المخطط سيكون في 2017 بعد أخذ الموافقات اللازمة من الجهات المعنية، لافتاً إلى سعي «تدوير» إلى تحويل النفايات من عبء إلى فرص مستقبلية يكون لها عوائد إيجابية، جاء ذلك خلال الجلسة الثانية للأطراف المعنية بشأن المخطط الرئيس لإدارة النفايات بأبوظبي 2040 أمس في فندق ريتز كارلتون بأبوظبي. وخلال ورشة عمل حضرها عدد من رواد المجالات ذات الصلة، دُعي المشاركون لإعطاء آرائهم حيال مرحلة تطوير النماذج للمخطط الرئيسي لإدارة النفايات.

وقال القبيسي: «حققنا نجاحاً كبيراً في ورشة العمل الثانية للأطراف المعنية بشأن المخطط الرئيس لإدارة النفايات في أبوظبي، وقد أنجزنا تقدماً ملموساً بفضل دعم المشاركين والأفكار التي قاموا بطرحها».

وأضاف: «قمنا بدراسة عدد من المقاربات للتعامل مع نظام إدارة النفايات في أبوظبي؛ بهدف تحديد أفضل الفرص لإعادة صياغة النظام بما يحقق أفضل العائدات للإمارة. يجب أن تُؤخذ بعين الاعتبار عمليات الجمع والبنية التحتية والمرافق، وصولاً إلى التشريعات والسياسات في الوقت الراهن من أجل تحديد الحلقات التي ينبغي دعمها ضمن سلسلة العمليات. لقد أتاح لنا جمع البيانات وتنفيذ آلية العمل المذكورة إدراك مرحلة بالغة الأهمية على صعيد تطوير المخطط، وستتيح لنا ورشات العمل التي نقيمها الخروجَ بالمخطط الأنسب».

ذكر القبيسي، على هامش الورشة، أن التحديات التي واجهت مركز إدارة النفايات في بداية تطوير الخطة الرئيسة تكمن في توفر المعلومات التفصيلية عن نوعية النفايات مما أخذ جهدا كبيرا في توفيرها، كما أن السياحة وتنوع النفايات نتيجة لها كانت إحدى التحديات بالإضافة إلى أعداد المقيمين والتزايد السكاني، الذي هو انعكاس للنمو الاقتصادي المتوقع في الدولة، كما أن تنوع المصانع وتنوع النفايات الناتجة عنها كانت أحد التحديات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا