• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

تمهيداً لرفعها إلى «الأولمبية الدولية» لاعتمادها

ورشة يناير في أبوظبي تنقح قوانين الجودو الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تستضيف أبوظبي يناير المقبل، ورشة الاتحاد الدولي للجودو التي تسلط الضوء علي القوانين الجديدة في اللعبة، بحضور ومشاركة ممثلي المدربين والحكام من عضوية الاتحاد الدولي، وتهدف الورشة لتنقيح القوانين ورفعها للجنة الأولمبية لاعتمادها وتطبيقها في أولمبياد طوكيو 2020، بجانب بطولات الاتحاد الدولي المقبلة، والتي تشهد من العام المقبل حصد النقاط للتأهل إلى الأولمبياد.

وكانت العاصمة قد خطفت الأضواء مع ختام بطولة جراند سلام أبوظبي للجودو لعام 2017 التي أقيمت برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، واختتمت أمس الأول، بعد ثلاثة أيام من المنافسات القوية جمعت 47 دولة مثلها 277 لاعباً ولاعبة، في صالة آيبيك آرينا بمدينة زايد الرياضية. وعقب التتويج تشابكت أيدي الجميع وانهمرت دموع البعض وهي تودع عاصمة المحبة، وترفع شعار يوم الجودو العالمي هذا العام «يوم المبادرات الشجاعة»، وكان في مقدمه المشاركين محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، والمجري ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو. وعقب التتويج البهيج بصالة آيبيك انتقل الجميع لفندق سانت ريجيس بكورنيش أبوظبي، حيث تناول الجميع العشاء في أجواء رياضية بعيداً عن النزالات، احتفالاً باليوم العالمي للعبة الذي يصادف 28 أكتوبر من كل عام، والذي انتظم 200 دولة حول العالم أمس الأول. وأكد محمد بن ثعلوب الدرعي أنه تشاور مع رئيس الاتحاد الدولي حول مستقبل الجودو، بعد أن اطلع منه على قرارات اجتماع بودابست الأخير الذي عقد على هامش بطولة سوزكي للجودو بالمجر، والذي شهد إعادة انتخاب ماريوس فايزر رئيساً للاتحاد الدولي لفترة أربع سنوات جديدة. وقال: اجتماعات اللجنة الأولمبية الدولية التي تعقد في يناير المقبل تشهد الكثير من القرارات المهمة التي تدعم مسيرة الرياضة بشكل عام والجودو على وجه الخصوص، حيث يقدم فيها مقترح لفصل الرياضة عن السياسة في البطولات الرياضية. وأضاف: لعبة الجودو تسير بخطى راسخة وواثقة بفضل فكر رئيس الاتحاد ماريوس فايزر الذي قدم الكثير للجودو، وظل يحرص على حضور كل البطولات الدولية التي تستضيفها الدولة، ثقةً منه بقدرات الإمارات التي ظلت تسهم في دعم مسيرة رياضة الجودو على مستوى المنطقة والشرق الأوسط على وجه الخصوص، مما ساعد على انتشارها، بفضل الدعم الذي يجده قطاع الشباب والرياضة من القيادة الرشيدة. ووجه محمد بن ثعلوب الدرعي، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، الشكر إلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لرعايته الكريمة للبطولة، ولمجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، لدعمهم وتنظيمهم للبطولة، ولمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، لرعايته لحفل افتتاح البطولة، وكل الجهات التي ساهمت في إنجاح النسخة التاسعة من البطولة، ووسائل الإعلام ووزارة الداخلية، وشرطة أبوظبي ومطارات الدولة المختلفة والخدمات الطبية، وكل الجهات التي ساهمت في إنجاح الحدث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا